لتجربة أكثر إمتاعاً .. دليلك في المرئيات والصوتيات

43

جميع رواد الموقع من متابعين الأفلام والمسلسلات، ونسبة كبيرة جداً منهم يجهلون المتعة الحقيقية أو التجربة الكاملة للمشاهدة المثالية.. فالأغلب يحمل الفيلم في نسخة مقبولة نوعاً ما في صفاوة الفيديو، وبما أن الصوت يكون مسموعاً ومفهوماً حينها لا يوجد لديه أي مشاكل ويجد الأمر بالنسبة له مثالي، لكن!.. ماذا لو أخبرتك بأنك تستطيع رفع مستوى المتعة والواقعية لدى مشاهدتك لتلك الأفلام بإنشاء دعنا نقول جلستك السينمائية الخاصة، والتي تكون حسب ميزانيتك، بحيث تستطيع حينها رفع مستوى المتعة لديك لأقصى حد.. هل لفت إنتباهك؟ .. في حال وجدت نفسك مهتماً بالأمر أكمل القراءة وإن لم تكن فهذا الموضوع لن يكون سوى مضيعة لوقتك. 

الأن الأفلام أصبحت بتقنيات وجودات متعددة، وأصبح الكثيرين يجهلون مجمل أسماء الجودات وإختلافاتها وماهي بالنسبة لهم إلى طلاسم لا معنى لها بالواقع، ولكن سنعمل على تغير ذلك في هذا الموضوع، حيث سنحاول إيصال العديد من الأمور التي كنت تراها مبهمه مفهومه ومهمه لك. 

بالبداية لنبدأ خطوة خطوة، هدف هذا الموضوع شرح الإختلافات في تقنيات الصوت وتقنيات الصورة، للأفلام بشكل عام، حيث ستعرف الفروق بين أنواع الصوتيات وماهي بالضبط أكوادها، والفروق بين جودات الصورة ومالذي لك وعليك، حسب ماتملك من تقنيات في جهازك. 

بالبداية نبدأ بالإشادة والنصح بإستخدام برنامج: kmplayer بأحدث إصداراته، لأنه وبعد التجارب يظهر إمكانيات عاليه وكافيه جداً لما نريد تطبيقه، إذا البرنامج ينصح به في مشاهدة الأفلام فيه، البعض سيقول قد أستخدم أي برنامج يروق لي، ونعم لك الحريه في ذلك، لكن بعد التجارب وجدنا بأن البرنامج هو من بين الأوائل في التشغيل للجودات العالية وتخصيص تقنيات الصوت الممتازةز، لذلك سيتم الشرح بشكل دقيق عليه.


 كل ما يخص الصوتيات وتقنياتها 

أي إختصار صوتي في هذه الفقرة سيتم شرحه، في حال عدم إيجاد شرح لإختصار لم تعرفه.. فتفقد الفقرة الثانية المتخصصة بالصورة.

غالبية المتابعين يشاهدون إما على سماعات الجهاز نفسه، أو سماعات رأسية ذات قناة 2.1 (Stereo).. في حال كان الفيلم ضعيف الجودة ذلك ماهو متوقع منك وماهو متوقع من الجودة التي تشاهدها، ولكن الكثيرين من الهواة في موضوعية الجودات، تجدهم يتابعون الأفلام على شاشات إما من نوع بلازما أو LCD أو LED، وتكون بأحجام مقبولة وتدعم تقنيات الـ HD بل الـ FHD، ولكن يعد ذلك تضيع لمايحملون من جودات ممتازة فقط من أجل دقة الصورة هاملين ماتحمله جودات أفلامهم من نقاوة عاليه في الأصوات ودعمها للأصوات المحيطية التي تعد عالم آخر في الأفلام وتقنياتها، وعلى ذلك فيكون محملاً لجودة لا يستغل سوى نصف ماتحملها له من جمالية، إذا كيف أعرف الجودة وما تحمله لي من تقنيات صوتية لأستغلها، لنبدأ خطوة بخطوة. [divider]

……..ما هو الصوت المحيطي ( Surround Sound ) : 

SS: تسمع غالباً بعض السينمائيين يتحدثون عن إبداع جودة ما لفيلمٍ معين، وكيف أن الأصوات المحيطية كانت جبارة فيه، ولكن لا تعرف ماهو الصوت المحيطي ولم تتاح لك الفرصة لسؤالهم، أو لم تجد إجابة لتساؤلك أياً كان، هنا الإجابة الوافيه. 

الأصوات حالياً أنواع، حسب تقنياتها نصنفها لها، حيث توجد أنواع عديدة من الأصوات أشهرها أربع،
…………………………………………………………………………………….. هم ( 1.02.15.17.1

 

[One Audio Channel – قناة صوتيه واحدة ]

02120

 أي قناة صوت واحدة، وتسمى بـ Speaker، حيث كان الصوت يسجل من جهه واحدة وهي جهة الممثل حيث يقول مالديه، ويخرج للمشاهد الصوت من جهه واحده وهي الـ Speaker فيسمعها كما سجلت تماماً، وهذه هي أقل أنواع الأصوات متعة وواقعية، فتجد الصوت يخرج من مكان واحد فقط وهو الأمام، بدون أي شعور بالواقعية ببيئة المكان الذي تحدث به مجريات الفيلم.

[Tow Audio Channels – قناتين صوتيه ]

6a00d8357b6a5269e2016301b8f82b970d-320wi

 أي قناتي صوت، حيث يخرج الصوت لمكبرين موجودين بجانب الجهاز أو الشاشة الأيمن والأيسر، وتسمى بـ Stereo، بالإضافة إلى مضخم الأصوات Subwoofer، وهذه هي التقنية الثانية من حيث الرتبة،  وتعد هذه التقنية هي المستخدمه لأغلب المشاهدين حيث الأجهزة المحمولة والشاشات العادية تحمل هذه التقنية بداخل سماعاتها.


كل ما ورد يعد أسلوب قديم وتقليدي في متابعة الأفلام بعصر التقنية التي وصلت له، حيث ننتقل إلى الأفضل وهو المسمى بالصوت المحيطي Surround Sound، لم تمت تسميته محيطي؟ ببساطة لأنه يحيط بكل جوانب المشاهد سواء من الأمام أو الخلف يميناً ويساراً.

[5.1  Surround Sound – خمس قنوات صوتية محيطية ]

surround

هو الأشهر في عالم الأفلام حيث أغلب أفلام البلوراي الأصلية تدعم هذه التقنية، التقنية هي عبارة عن 5 قنوات صوتيه مع مايسمى بمضخم الصوت Subwoofer، العملية بسيطة بفكرتها جبارة بفرقها، حيث تعطيك الواقعية الصوتيه لميدان مايحدث في الفيلم بشكلٍ كامل، في حين إنطلاق سيارة تبدأ بسماعها وكأنك بوسط الأحداث بداخلها، رمي الرصاص يخترق أذنيك وكأنك في ميدان المعركة، ودوي المروحيات يحوم حول رأسك كما لوتسمعها حرفياً فوق بيتك.


 

[7.1  Surround Sound – سبع قنوات صوتية محيطية ]

Standard_7.1_surround_sound_speaker_placement

الأقوى والأكثر تعقيداً، تقنية الثمان سماعات ومضخم الأصوات Subwoofer، ليعطي واقعاً أكثر وجمالية لا مثيل لها، هذه التقنية يتم إستخدامها بكثرة في الألعاب الحربية وذات التقنيات العالية، حيث متابعي الأفلام وحاملي نظام توزيع الأصوات  7.1 يحلمون بكثرة الأفلام الداعمة لهذه التقنيه، حيث السائد بشكل عام هي تقنية الـ 5.1 في الأفلام، اذ تكون تقنيات ال7.1 مكلفة نوعاً ما ولا يستخدمها صانعوا الأفلام إلا الأفلام الضخمة كـ أفتار، فارس الظلام، وغيرها من الأفلام ذات الميزانيات العالية والتقنيات الجبارة.


[ كل ما يخص المرئيات وتقنياتها ]

أي إختصار مرئي في هذه الفقرة سيتم شرحه، في حال عدم إيجاد شرح لإختصار لم تعرفه.. فتفقد الفقرة الأولى المتخصصة بالصوتيات. 

تقنيات الصور كثيرة ولكن جميعها يعود إلى مصدرين وهم الـ DVD والـ Blu-Ray، وهذين المصدرين يختلفان إختلاف كلي في الجودة، حيث الثاني أقوى من الأول بمراحل، وفي هذه الفقرة لن أشرح ماهي التقنيتين وكيف تعمل لأن الأمر سيأخذ العديد من التفاصيل التي يستفيد منها من يريد التخصص والتعمق في مثل هذه الأمور، ولكن نود إعطاها تعريف بسيط مفهوم للجميع،سنطرح بعض الأسئلة التي ستجيب عن الكثير من الإستفسارات لديكم في الجدول التالي. 

ماهو فرقBlu-Ray عن DVD؟

إستخدامات الـBlu Ray؟ مافائدة السعة الكبيرة؟ المساحه، حيث أقراص الـ DVD تتراوح أقصى أحجامها إلى الـ 8 GB .. بينما تصل أحجام أقراص البلوراي إلى 50 GB .. بالإضافة إلى ميزات خارجية لأقراص البلوراي، كبعضها يكون يقرأ من الجهتين، ومقاومة جزئياً للخدش وغيرها. أقراص البلوراي أصبحت تستخدم في شتى الأمور أهمها الألعاب، حيث شركة البلاي ستيشن تستخدم هذه التقنية في ألعابها لتكون الأقراص كافية لتخزين تلك الأحجام الخيالية للأعاب ذات الجودات الضخمة، بالإضافة إلى صانعي الأفلام، حيث أصبحوا يفرون الأفلام على قرصين بدل الواحد، إذ بإستطاعتك إقتناء أقراص الـ DVD ذات الجودة المتواضعة، أو أقراص الـ Blu-Ray ذات الجودة الخارقة، كما لها إستخدام فرعي حيث يستخدمها البعض كسعة تخزين كبيرة لمفات كثيرة ذات أحجام صغيرة. الفوائد كثيره بعضها يهمنا والأخرى لا.. من ضمن الفوائد التي تهمنا إمكانية وضع الأفلام ذات الجودة العالية عليها، وهذا ما جعل تلك التقنيات تظهر لنا بحيث نستطيع مشادة الفيلم كما تم تصويره في الكاميرات التي دعم الـ Blu-Ray أو حتى كاميرات الـ IMAX التي تكون متواجد للأفلام ذات الميزانيات الضخمة، وعلى ذلك يكون بإستطاعة المشاهد أن يصل إلى نتيجه ماتم تصويره بالواقع هو مايخرج على شاشته حالياً.


سنأخذ جولة بالفروق الحقيقية في دقة الصورة ونريكم بعض من النماذج التي تبين دقة الـ DVD عن الـ Blu-Ray:

Logo Full HD

صور تبين الفرق بين الـ DVD والـ Blu-Ray

1 (1)123 (1)3 (2)346 (1)67 (1)7


أما أسماء النسخ في الأفلام، فيجب عليك التعرف عليها لفهمها أكثر بحيث تعرف ما يستهويك، ولا تقع في خطاء في مسمياتها حين تحميلك للفيلم، أهم تلك النسخ هي:

في حال وجدت هذه الكلمة في أسم نسخة الفيلم، فذلك يعني بأن النسخة تم تصويرها بإستخدام كاميرا محموله، أي أن هناك شخص قد دخل لقاعة السينما ويحمل معه كاميرا خاصة به وبدأ بتصوير الفيلم من خلال كاميرته وحينها رفع نسخة الفيلم ليحملها الناس، وهذه النسخة هي الأكثر سوء من حيث جودتي الصورة والصوت.
TELECINE أو ما تعرف بإختصارها TC وهي نسخة يتم أخذها من جهاز يقوم بعمل نسخة ديجتال من الشريط السينمائي، وهذه النسخة تكون أفضل بكثير من سوابقها الـ ( Cam – TS )، حيث يكون فيها الصوت والصورة جيدين إلى حدٍ ما.
هي نسخه مأخوذه من مصدر مشاهدة على الإنترنت، بحيث تعرضها إحدى القنوات العارضة للأفلام أون لاين وتأخذ منه هذه الصيغة، تعد هذه الصيغة نوعاً ما جميلة وتجد ما بعدها تكون أبعاد النسخة، حيث توجد لها أنوع من ( 480p – 720p – 1080p )، ولكن جودة الصوت فيها أحياناً غير محيطية، جودة جميلة ولكن تضل مأخوذه من مصدر غير البلوراي البحت، وعلى ذلك فهي متوسطة.

هي نسخه تكون مأخوذه من التلفزيون، تعرض الأفلام بعد عرضها في السينما على بعض القنوات، ومن تلك القنوات يتم تسجيل وسحب الفيلم ليتم رفعها حينها ويكون بهذه النسخه، وهي معتمده على المصدر المسحوب منه، أي في حال كون القناة العارضة للفيلم تعرضة بجودة الـ HD أو الـ FHD أو أقل من ذلك، تختلف من قناة لأخرى، ولكن عادة ما تكون HD 720p
تكون هذه النسخة أصلية وجميلة من حيث الصورة والصوت، لأنها مأخوذة أو مسحوبه من أقراص الـ DVD المطروحة رسمياً بالأسواق، وغالباً ما تصدر هذه النسخة في الأسواق بعد نهاية تسويق الفيلم في دور العرض السينمائية، وخروجة من قائمة البوكس أوفيس، تختلف الفترة من فيلم لآخر ولكن عادتاً ما تصدر بعد صدور الفيلم بما يفوق الشهرين ونصف وقد تصل إلى الخمسة شهور لبعض الأفلام.
هذه النسختين هي أقوى أقراص الأفلام وفيها يتم طرح الفيلم بأجود وأنقى الإمكانيات التي يمكن تلقيها، حيث تكون دقة الصوت والصورة عالية جداً ومثالية، وتجد منها نسخ مضغوطه دائماً ولكن ضغط بمحاولة قد الإمكان لعدم فقدان دقة ونقاوة الصوت والصورة ، وتكون بأحجامها المضغوطة ما بين الـ 8 إلى 16 GB.. أما في حالتها الطبيعية فتبدأ في الـ 20 GB وتصل إلى الـ 60 GB حسب مدة الفيلم وفيما إذا كان به أكثر من فيلتر وأكثر من لغة مدبلجة، أيضاً في كثير من الأحيان تكون هناك ترجمات محملة على النسخة وجاهزة.


الأن حين تحميلك لفيلم تجد بالعنوان أمور كثيرة لا تحوي فقط إسم الفيلم، فيكون هذا الأمر جديداً عليك، أو لا تعرف ماهي هذه العناوين، سنضع لك أمثلة للعناوين مع توضيح كل جزئيه بها، مثل:

Drive.Blu-ray 1080p AVC DTS-HD 5.1 WiKi

…………………..Drive = اسم الفيلم يأتي أولاً دائماً.
…………………..Blu-ray = نوع النسخة الخاصة للفيلم.
…………………..1080p = جودة أبعاد وقياسات الفيلم.
…………………..AVC = كود التشغيل الخاص بالنسخة.
…………………..DTS-HD = جودة الصوت في النقاوة .
…………………..5.1 = تقنية الصوت محيطية بـ5قنوات.
…………………..WiKi = اسم الفريق صاحب النسخه.


 

إذاً وبعد كل ذلك، نود التجربة ولكن لا نملك الميزانيات الضخمة لإقناء مسارح منزلية عالية الجودة، لا بأس أنا هنا لحل بديل مثالي نوعاً ما، بحسب تجاربي في السماعات، ومن ضمنها سماعات الرأس، وجدت بأن هناك سماعات ممتازة تستطيع إستخدامها في حالة كانت ميزانياتك أو مكانك لا يؤهلان لإقتناء مسارح منزلية عالية الجودة، هي بطبيعة الحال لا تنافس المسارح المنزلية بكل تأكيد، ولكنها الحل الأمثل للكثير من من يودون دخول عالم الأصوات المحيطية لإكمال متعة المشاهدة بدقة عالية للصورة، وإحترافية صوتية واقعية تجعلك في قلب الحدث، حل إقتناء سماعات رأس داعمة لنظام الأصوات المحيطية هو مناسب، لن أتحدث عن جميع السماعات المحيطية، ولكن سأتحدث عن تجاربي الخاصة مع بعضٍ منها.

[ Logitech G35 ]

71MuV1XIlnL._AA1500_1

سماعة تعمل بوصلة الـ USB تعمل على نظام الـ 5.1 صوت محيطي (مزيف) .. ماهو الصوت المزيف؟ .. هو صوت وهمي بحيث واقعياً لا توجد خمس سماعات بالداخل، ولكنها سماعتين تعمل بطريقة ارتفاع وانخفاض الأصوات بشكل يجعل من المستمع تشبيهها بالصوت المحيطي الواقعي، طبعاً لا تقارن مع الصوت المحيطي الأصلي، ولكن لمن هم مبتدأين وميزانياتهم ضعيفه، هذه السماعة من تجربتي أرشحها لك ان لم تتحمل ميزانيتك أفضل منها.

مميزات السماعة:

  • لها أكثر من وضعية، وضعية للألعاب، ووضعية للأفلام ووضعية للدردشة.
  • كتم الصوت في ضغطة زر سريعة.
  • سهله التركيب والإعداد.

عيوب السماعة :

  • مصنوعة من الجلد، لذلك لا تستطيع استخدامها لما يزيد عن ثلاث ساعات متواصلة بدون هواء بارد وإلا فستتعرق أذنيك.
  • ضاغطة على الرأس بشكل ملحوظ ، وذلك بسبب تقنية العزل الصوتي الخاص بها.
  • ثقيلة نسبياً على الرأس.
  • تضل سماعة محيطية وهمية بالواقع، ولكن تجربة رائعة لطريقة توزيعية مقنعه.

 

[Razer Megalodon ]

razer-megalodon-gallery-1

سماعة تعمل بوصلة الـ USB تعمل على نظام الـ 7.1 صوت محيطي (مزيف) .. ماهو الصوت المزيف؟ .. هو صوت وهمي بحيث واقعياً لا توجد خمس سماعات بالداخل، ولكنها سماعتين تعمل بطريقة ارتفاع وانخفاض الأصوات بشكل يجعل من المستمع تشبيهها بالصوت المحيطي الواقعي، طبعاً لا تقارن مع الصوت المحيطي الأصلي، ولكن لمن هم مبتدأين وميزانياتهم ضعيفه، هذه السماعة من تجربتي أرشحها لك ان لم تتحمل ميزانيتك أفضل منها، ولكنها أفضل من Logitech G35، وأعلى سعراً.

مميزات السماعة:

  • وضعيتين واحدة للأفلام والألعاب وهي 7.1، ويمكن التحويل إلى وضعية الـ 2.1 وهي الخاصة بالأصوات الموسيقية.
  • حواف الأذنين مخمله، ومريحه جداً للرأس.
  • خفيفه بوزنها على الرأس.

عيوب السماعة :

  • تقنية العزل بها ضعيفة، حيث يستطيع من بجانبك سماع الصوت بالكامل في حال كان عالياً.
  • تضل سماعة محيطية وهمية بالواقع، ولكن تجربة رائعة لطريقة توزيعية مقنعه.

 

[ Astro a40 ]

158475_detail.jpg (691×400)

السماعة داعمة لمدخل الأوبتيكال، وهي بسلك واحد يوصل من الجهاز إلى الميكسر المخصص بها، وبعد ذلك من خلال يتم وصول الصوت للسماعة لاسلكياً، السماعة جميلة ولكنها أيضاً من الصوت المحيطي المزيف، ذات السماعة بكل أذن، ولكن كما أسلفت تحمل تقنية تجعل منها توهم السامع على ان هناك أكثر من قناة صوتيه بداخل كل سماعة.

مميزات السماعة:

  • لاسلكية، أي لا تحتاج لأي عناء في حين حركتك من مكان لآخر.
  • ذات مايكروفون عالي الجودة وأفضل من غيرها.

عيوب السماعة :

  • تضل سماعة محيطية وهمية بالواقع، ولكن تجربة رائعة لطريقة توزيعية مقنعه.

[ Astro a50 ]

295426-astro-a50-wireless-headset.jpg (1000×916)

الإصدار الجديد من شركة Astro، السماعة داعمة لمدخل الأوبتيكال، وهي بسلك واحد يوصل من الجهاز إلى الميكسر المخصص بها، وبعد ذلك من خلال يتم وصول الصوت للسماعة لاسلكياً، السماعة جميلة ولكنها أيضاً من الصوت المحيطي المزيف، ذات السماعة بكل أذن، ولكن لها تقنيه عاليه جداً لدرجه منافسه بقوة لسماعة Razer Tiamat 7.1 رغم كون الأولى وهمية وTiamat حقيقيه، إلى أن شركة أسترو حققت إنجاز مبهر فيما يحص النقاوة والتاثيرات المحيطية.

مميزات السماعة:

  • لاسلكية، أي لا تحتاج لأي عناء في حين حركتك من مكان لآخر.
  • ذات مايكروفون عالي الجودة وأفضل من غيرها.

عيوب السماعة :

  • تضل سماعة محيطية وهمية بالواقع، ولكن تجربة رائعة لطريقة توزيعية مقنعه.

 

[ Razer Tiamat 7.1 ]

1_515a55c1a6133.jpg (650×663)

أفضل السماعات التي أقتنيتها حتى الأن، وهي الوحيدة من بين الجميع ذات صوت محيطي حقيقي 7.1، هي أول سماعة في العالم ذات صوت محيطي حقيقي من نوع 7.1 (حسب تصريح الشركة المصنعة لها)، تعمل هذه السماعة على 5 أسلاك آنلوق بالإضافة إلى سلك USB، هذه السماعة داعمه لجميع تقنيات الصوت حتى الـ DTS-HD وهي أقوى جودات الصوت، هي أخر مقتنياتي وأفضلها.

مميزات السماعة:

  • داعمة لـ5.1 و 7.1 حقيقي غير وههمي.
  • داعمة لجميع أنواع الصوتيات من AC3, DTS, DTS-HD .
  • مريحة على الرأس.
  • عزل صوتي ممتاز جداً.
  • إمكانية التحكم بمستويات الصوت لكل زوجين من الجهات.

عيوب السماعة :

  • حوافها من الجلد، وعلى ذلك لا تستطيع استخدامها في أماكن حارة لمدة طولية.
  • كونها سلكية وطريقة توصيلها معقدة لكثرة أسلاكها.
  • مايكرفون سيء مقارنة مع منافستها Astro a40.

الأن إقتنية سمعاة رأس ذات صوت محيطي حقيقي وفي حالتنا هي (Razer Tiamat 7.1)، أو مسرح منزلي سواء كان متوسط القوة أو مثالي القوة، تحتاج إلى تعديل بعض الإعدادات بداخل جهازك وذلك لتناسبها مع نوعية ما ستشغل من أفلام، بحيث تكون بأبهى حله لها، بدون أن يغير عليها شيء برنامج تشغيلك، لأنه في كثير من البرامج تكون تلقائياً غير محددة لخيارات الصوت المحيطي وقنوات السماعات، في شرحنا هذا سنستخدم برنامج kmplayer وأسباب إختياري للبرنامج قد يكون منها التالي:

  • كونه يدعم جميع الخصائص الصوتيه بشكل مثالي. 
  • إمكانية تعديل ملفات الترجمة بضغطة زر من خلاله يجعله مفضل لدى الكثيرين.

 

[ ضبط الإعدادات الصوتيه لـ Kmplayer ]

بعد تحميل كل فيلم هناك أمور تحتاج لمعرفتها عن فيلمك وبعد ذلك تعديل برنامجك فيما هو مناسب لها، حيث حسب تحميلك للأفلام من 720p أو 1080p تختلف الصوتيات فيها بل وتختلف من كل 1080p لآخر حسب الجودة التي أقتنيتها للفيلم، كيف تعرف ذلك وتبدأ بتعديله اتبع التالي، فتح الفيلم على البرنامج ( وهو kmplayer ).. بالضغط على الزر الأيمن في الماوس، بعد ذلك الإستمرار حسب شرح الصور أدناه.

 

الأولى1.png (906×1102)

1  – input format = المدخلات الصوتيه، نجد في الصورة أعلاه هو مثال ( يختلف من فيلم لأخر حسب الجودة والحجم ) المذكور هو:

6Ch = ست قنوات صوتيه، أي يعمل على نظام 5.1 صوت محيطي،تختلف من فيلم لأخر.

16Bits = لن أدخل في تفاصيل المعنى ولكن سأقول بأنها ستكون أيضاً مختلفة من فيلم لأخر.

2 – output format = المخرجات الثوتيه، هنا المكان الذي يتطب تعديلك، في كثير من الأحيان يكون الفيلم ذا الجودة الضخمة 32Bits ،ولكن البرنامج يضعها تلقائياً 16Bits، مالواجب عليك لضمان جودة أفضل، المطلوب تغير الـ 16Bits إلى 32Bits ، وبذلك تكون المدخلات كالمخرجات.

كيف يتم تغيرها؟ .. التغير يتم عن طريق الخطوة رقم ثلاثة.

3 – نجد مكتوب بأن النظام قد وضع 16Bits كالأساس، نضغط عليها ونختار الـ 32Bits ( فقط في حالت كانت المدخلات input format هي 32Bits )- لكن في الصورة نجد بأن المدخلات هي 16Bits، والمخرجات هي 16Bits بالأساس، إذاً فالأمور ممتازة والصوت يعمل بالشكل المطلوب.

4 – speakers settings = إعدادات مكبرات الصوت، هنا الموضوع معتمد على مسرحك أو سماعاتك بالواقع، تستطيع تجربة الخيارات أثناء عمل الفيلم لترى ما يلفت نظرك أكثر إحترافية وتستطيع إعتمادة، لكن في حال كان لديك مسرح أو سماعات تدعم الـ 5.1 إذا فعليك إختيار الـ 5.1 أو الـ 6Ch .. وفي حال ترددت في أختيار شيء تستطيع وضعها same as input لتتناسب تلقائياً مع ما تستخدم في مدخلاتك.

5 –  أما عن الخيار الخامس فقد أعتمدت أكثر الجودات نقاوة وهي الـ AVC High Quality

6 – تجد في الخيار الأول (1) رقم 48000Hz، تستطيع ترك الخيار السادس كما هو، أو جعله كما في جودتك تماماً عن طريق اختيار الخيار 48000Hz.

بهذه الطريقة تكون خصصت جميع الخيارات لضبط  مخرجات الصوت بطريقة إحترافيه حسب فيلم بمدخلاته المعروضه لديك حسب جودته.

 

[ أفلامك بحله مميزه مع برنامج XBMC ]

55899004329_o

أحببت إختتام الموضوع ببرنامج XBMC وهو إحدى أفضل البرامج لإستعراض أفلامك ومسلسلاتك بطريقة مثالية جداً وجميلة، حيث يعطيك الحريه في إختيار طريقة لعرض أفلامك فيها، بحيث تستطيع ترتيب البوسترات بطريق مختلفه، ويوفر لك إضافة العروض الدعائية وأهم المعلومات عن الفيلم، كمدته وجودته وطاقم التمثيل والمخرج والقصة وغيرها من الأمور التي قد تجدها مناسبة، كنت على وشك البداية في شرح مكثف عن البرنامج، ولكن لحسن الحظ هناك شرح كافي ووافي جداً في موضوع لدى ملتقى المرئيات والصوتيات، يشرحون فيه أعمق الأشياء، ويصلحون فيه أكثر المشاكل ويجيبون على أكثر التساؤلات توارداً لدى الجديدين على إستخدام البرنامج، فشكراً لهم على مجهودهم، وتستطيعون الإطلاع على الموضوع على هذا الرابط: الموضوع الرسمي لتتعلم وتحترف إستخدام برنامج الميديا XBMC .

لدى البرنامج العديد من المميزات:

  • إمكانية ترتيب شكل الأفلام بطريقه استعراض مثالية.
  • إمكانية تغير الشكل بحيث يدعم للعديد من الأشكال.
  • إمكانية تركيب اضافة لتشغيل الترجمة العربية.
  • خاصية إكمال الفيلم في أخر مره تم ايقافه فيها.
  • إمكانية ترتيب الأفلام والمسلسلات والموسيقى.
  • خاصية التنبيه بنزول أي حلقة لأي مسلسل تشاهدة.
  • خاصية مشاهدة الكثير من القنوات التلفزيونية.
  • إمكانية تركيبه على أي تابلت ( للأندرويد )
  • ]دعم كامل للأندرويد والـ IOS
  • خاصية أخر ما صدر من العروض الدعائية .
  • داعم للكثير من القنوات العربية.
  • إمكانية إختيار مصادر المعلومات سواء من IMDB أو غيره.

بالإضافة إلى العديد من المميزات، قد تكون سلبيته الوحيدة هو تعقيده في بداية التركيب والحاجه لمجهود كبير فيها، ولكن يعد ذلك أمراً للبداية، وبكل تأكيد يجب عليك بذل المجهود بالبداية ، لتكون مرتاحاً جداً بعد ذلك وبطريقة مذهله لمحتويات جهازك من أفلام ومسلسلات، وغيرها.

نفيد بأن الموضوع إجتهاد شخصي، قد تكون هناك بعض الأمور التي لم تفصل بشكل مفهوم، أو أمور لم أتطرق لها، من الأمور التي لم يتم التحدث عنها في هذا الموضوع هي المسارح المنزليه، في حالة الرغبة بإقتناء أحدها، ماهو أفضلها؟ وما إلى ذلك من الأسئلة، أود القول بأن الموضوع كان مخصص للمبتدئين، ولذوي الميزانيات المحدودة، بالإضافة إلى كوني لم أتعمق بشكل أرى فيه نفسي مستعداً للشرح عنها، وعلى ذلك قررت عدم التطرق لها في هذا الموضوع.

أخيراً توجد العديد والعديد من الأمور التي لم نتطرق لها في هذا الموضوع سواء من حيث الصوتيات او المرئيات، ولكن ليكون الموضوع أكثر سلساسة وتخصيصاً لبداية الدخول في هذه المعلومات لمن هم لا يعرفون بها أدنى الأشياء، كان هذا الموضوع بمثابة المقدمة لهم لفهم الكثير من الأمور البدائية، في حال وجدت أي إستفسارات أو إضافات أو أراء أياً كانت، سنحرص على إجابة الجميع بما هو مفيد.

محتويات الموضوع ( بأغلبها ) مجهود شخصي كامل، حيث تم ذلك لتكوين موضوع شامل وخاص لموقع الشاشة الغربية وروادها المتابعين للسينمائيات ويدون الإرتقاء خطوة في متعة مشاهدتهم.

» جميع الحقوق محفوظة للشاشة الغربية ©
الكاتب: عبدالعزيز الزامل Azoz_Alzamil

About author

Azoz_Alzamil

Founder of Western Screen.com .. Cinema Blogger,Writer.

43 comments

  1. Omar Y 3 May, 2014 at 20:22 Reply

    موضوع جميل وخفيف أحسنت صنعا !

    عندي كم نقطة لو تذكر لي هي أكن لك من الشاكرين:
    – تزودنا بمعلومات عن أسعار السماعات المذكورة في الموضوع.
    – رأيك في برنامج k-lite codec mage.
    – ومستقبلا يا ليت لو تبين لنا الفرق بين الصيغ, والآي ماكس, وجودة الأصوات مثل flac, والdts, والac3.

    وأحسنت مرة أخرى 🙂

  2. h 5 March, 2014 at 19:15 Reply

    مساء الخير

    بالنسبة لأفضل النسخ برأيك عزيزي ؟

    هل هي :

    -GECKOS

    -SPARKS

    -AMIABLE

    او غيرها ؟

    • Abdulaziz Alzamil 5 March, 2014 at 19:36 Reply

      مرحباً، هذه اسماء لفرق رفع (قروبات) وليست صيغ.. وبذلك يقع الأمر على تجربتك لكل اصدارات اي قروب منها وتفضيلك له.. لكن بشكل عام لا انصحك بالتركيز على القروب، ركز على بيانات النسخة نفسها من حيث الصوت والصورة

  3. mode 11 February, 2014 at 17:05 Reply

    انا اتفرج على كومبيوتر مكتبي 22 وعشرين بوصة يعني انت قصدك انو عادي لو كان بولري او لا ومايحتاج اعدل في اعدادات الصوت والجودة

    • Abdulaziz Alzamil 12 February, 2014 at 00:42 Reply

      ابعاد شاشتك هي على الأغلب 1920×1080 وعلى ذلك فهي ابعاد البلوراي، هذا إذا كانت فعلاً FHD
      اما عن اعدادات الصوت وجودته فمالها اي دخل بالشاشة الي تستخدمها.

    • Abdulaziz Alzamil 29 January, 2014 at 16:52 Reply

      اذا تتفرج على لابتوب وماعندك مسرح منزلي وهالأمور فماتفرق معك ابداً وهالنسخة الي تحملها ممتازة نسبة للي تتفرج فيه.

  4. hussam alazzawi 10 November, 2013 at 01:05 Reply

    قسما بالله كاتب الموضوع شخص ذكي جدا من حيث طرح الموضوع والفائدة …شكرا لك على مجهودك الرائع

  5. ahbel 17 October, 2013 at 17:04 Reply

    بارك الله فيك شكرا جزيلا فعلا موضوع جبار وقد إستفدت منه الكثير وااااصل

  6. mgaderr 18 August, 2013 at 12:48 Reply

    عبدالعزيزالزامل ..طريقة طرحك للموضووع ملفتة جدا بتميزها ولا استطيع احصاء جميع ما قد استفدت من ماقد تميزت به فاشكرك كل الشكررر

  7. MohameD KoNvicteD (@BlayzieBone) 21 July, 2013 at 15:39 Reply

    يااا للهــــــووووووووووول …
    اول موضوع شامل و كامل عن المرئيات و الصوتيات أقوم بقراءته في حياتي !!
    ما شاء الله تبارك الله ..
    ارفع القبعة احتراماً لك و تقديراً لمجهودك يا عزيز ..

  8. زائر دائم 16 July, 2013 at 17:25 Reply

    استفدت كثير فعلا مواضيع زي هذي ما تلاقي منها كثير وهالشيء بيفيد الموقع وزواره
    ماشاء الله مجهود ممتاز وشغل عال العال

  9. slyman 14 July, 2013 at 07:54 Reply

    بس ابي اعرف وش افضل سرعه التحميل الافلام والعاب الافضل صيغه الجود عاليه مثل 20 ميجا او اكثر

    • عبدالعزيز الزامل 14 July, 2013 at 08:24 Reply

      مافهمت السؤال طلع بطريقه مبهمه شوي، تبي تعرف وش أفضل سرعة لتحميل الأفلام والألعاب؟ .. طبيعي أقوى سرعة تقدر عليها هي أفضل سرعة بالنسبة لك.. واذا 20 ميجا هي أقصى سرعة تقدر تركبها عندك اذا أكيد هي الأفضل بالنسبة لك، لأن كل مازادت السرعة زادت سرعة التحميل والتصفح والرفع وأصبحت الأمور أكثر أريحيه،

      اذا هذا سؤالك كويس اذا لا ياليت توضحه بصياغة أخرى.

  10. Ibrahim sam 10 July, 2013 at 13:14 Reply

    والله موضوع جميل جداً وجاء في وقته بصراحة .. أنا عندي إستفسارات بسيطة
    أنا إن شاءالله ناوي أشتري شاشة LCD من سامسونق تقريباً 42 بوصة ولدي جهاز WD TV Live Streaming أشبك فيه الهاردسك
    وأشبك مدخل الـ HDMI في الشاشة وأتابع أفلام عليها ..المهم أنا ودي أشتري سماعة يكون فيها الصوت المحيطي ممتاز والأهم من ذلك تكون لاسلكلية .. وشو أفضل نوع تنصحني فيه لأني مافهمت قصدك من مدخل الأوبتيكال .. هل يوجد في الشاشات ولا لا ؟

    • عبدالعزيز الزامل 10 July, 2013 at 17:21 Reply

      شكراً لك، أما عن استفسارك للسماعات .. زي ما ذكرت بالموقع أن أفضل سماعة هي Razer Tiamat 7.1
      لكن هالسماعة سلكيه، وبما أن مطلبك سماعة لاسلكيه فالأفضل بالسوق الأن حسب تجربتي هي Astro a50
      أقرأ كافة التفاصل مابين السماعتين بالي ذكرته أعلى الموضوع عنهم وقرر حينها وش الي ترتاح له أكثر، وبالتوفيق لك.

  11. Ned 10 July, 2013 at 03:09 Reply

    في شغلتين نسيت اذكرهم وما ادري اذا الاغلبيه بيعرفوها او لا :

    * حتى نستفيد من حجم الشاشه سواء كانت 60 او 55 بوصه نروح ع خيار التحكم بالشاشه في البرنامج ومن ثم ننزل للخيار شاشه كامله ممدده.

    * هالخيار مهم كثير وهو جودة البلوري للاسف لمن شوفها عاللاب نقول بيرفكت ونشبك على طول ونتفرج بس المشكله لمن يتشبك اللاب

    عالشاشه تتغير جودة اللاب كليآ ومع ذلك نقول صورة الفيلم ممتازه لانها بلوري …… المهم لمن نشبك اللاب نروح ع لوحة التحكم ومن ثم

    ع برنامج : Intel( R ) GAM Driver For Mobile نفتح هالبرنامج نلاقي الدقة ونحطها اعلى جودة 1080p or i

    ومن ثم نروح على اعدادت الصوره اللي بالتي في ونخليها ( اصلي ) او ( مسح كلي ) .

    استفسار : كيف اغير لغة الفيلم انا حملت انمي ياباني وبنفس الوقت مدبلج عربي ولكن لمن افتحه يطلع ياباني للاسف الميديا كلاسيك اضغط حرف A

    وينتهي الموضوع بس هذا متاهه اتمنى حد يفيدني بهالخصوص وشكرآ .

    • عبدالعزيز الزامل 10 July, 2013 at 17:31 Reply

      أهلاً، شكراً لشرحك فيما يخص الأجهزة المحموله (الاب توب) عن نفسي ما أستخدمه بالمتابعة لذلك ماشرحت أي شيء بهالخصوص
      أما عن استفسارك، اذا كنت تقد ببرنامج Kmplayer فالطريقة سهله جداً، أضغط زر يمين بالفأرة تظهر لك الخيارات تجد خيار اسمه filters – بعد ما تضغط هالخيار ( في حال كان الفيلم أو الأنمي أو أياً كان .. يدعم بالفعل لغتين أو دبلجتين ستجد خيار مماثل للخيار الي أنا بحطه بالصورة التالية) تقدر بحينها تختار ما بين لغة وأخرى.
      http://westernscreen.com/wp-content/uploads/2013/07/wallpaper-875360.jpg

      كما هو واضح بالصورة اللغة المختارة واللغة الأخرى.. ببساطة التبديل بينهم في ضغطة زر.

      • Ned 10 July, 2013 at 21:11 Reply

        في البدايه حتى انا ما استخدمت اللاب وكنت استعين بمميزات الشاشه Lg LM8600 3D

        وفي بعض الاحيان بمشغل WD ولكن للاسف ثنينهم لاتوجد ميزة امتداد للشاشه كما في برنامج

        km player .. . جربت اللي في الصوره ولكن يبدو ان الشخص المنتج عالحلقات ما زبطها لانو ما طلعت لي الدبلجه رغم وجودها وصار يتخبط البرنامج . ويختفى الصوت .

        +

        للي يعاني من تقدم الصوت عن الصوره او تاخيره .يضغط كليك يمين ومن ثم خيار : معاودة التشغيل

        ومن بعدها خيار : الصوتيات والفيديو ,بعدها اول خيار وراح تزبط االامور .

        • عبدالعزيز الزامل 10 July, 2013 at 21:57 Reply

          مشاهدتي تعتمد على حهاز PC بشاشتين واحدة للتصفح والكبيرة للمشاهدة
          يعني بكل الحالتين ما أستخدم مشغلات ولا لابتوب، ووجدت بأن هذه أفضل الطرق وأكثرها أريحية بالنسبة لي، عموماً طريقتك ممتازة
          والمهم بأن اللابتوب يدعم تشغيل أفلام الـ 1080p وكل الأمور حينها بخير.

  12. yasser 8 July, 2013 at 16:40 Reply

    جهد مميز وموضوع مرتب استفدت منه كثيرا
    شكرا لك وننتظر المزيد

  13. Ned 7 July, 2013 at 04:16 Reply

    عزيز انتا فعلا شخص تحفه , تعرف ليش لانو الاغلبيه مننا يجهلون تفاصيل صغيره مما تودي هذه التفاصيل الى زيادة المتعه واضافة
    لمسات عالافلام اللي حنشاهدها .

    انا لدي شاشه مسرحي منزلي 5.1 ودائمآ ما كنت اسال نفسي هل الاصوات تخرج تمام او لا او لربما هناك اعدادت ببرنامج الكم بلير

    والان ريحتني ايضآ يوجد هنالك خيار لم يتممه البرنامج الا وهوا لمن تفتح البرنامج وتضغط F2 ونروح معالج الاصوات وبالتحديد الى التحكم باالصوت

    بنلاقي خيار اسمو enable نضغط عليه والتاني pre-amplfy AC3/DTS Vloume كمان نضغط عليه

    وكمان في خيار بالاخير ما ادري ايش اهميته انا ضغطت عليه اتمنى تقولي اذا الامور هذه لها اهميه ام لا

    شكرى لك مره اخرى فلايوجد الكثير من الاشخاص يستطيعون اثراء محبي الافلام اكثر منك

    بانتظار مواضيع مشابه تفيد المشاهد العام .

    • عبدالعزيز الزامل 7 July, 2013 at 08:42 Reply

      شكراً لك، وان شاء الله يكون مفيد للجميع كما أفادك،

      بالنسبة للخيار الي تكرمت بإضافته، هو مجرد توازن مستوى الصوت حسب ما أعرف ويميل نوعاً ما للتضخيم.. في حال ضغطته للجودات العالية تجد الصوت يرتفع بمستوى جديد لكن شخصياً لا أستخدمه لأنه يسبب لي تغبيش خفيف في الصوت.. بخلال استخدامه أجد تشويش ضعيييف، ولكن المهم انه موجود، لكن في حال لم أستخدمه أجد نقاوة الصوت عادة حادة ولا توجد أي تشويشات ضعيفة كانت أم قوية.

      لذا عن نفسي فلا أستخدمه، أو على الأقل حالياً لا، لكن ربما له طرق اخرى لإعداده، أو أنه خاص بالمسارح المنزلية ذات الجودة العالية.

  14. big fan 6 July, 2013 at 23:20 Reply

    شكرا لك اخ عبدالعزيز على توفير هذا الكم الهائل من المعلومات اسافدت كثير الحقيقه

  15. Rayan Alsolami 6 July, 2013 at 22:34 Reply

    ..
    اثراء كبير لكل عشاق السينما ,, معلومات وتفاصيل دقيقة اجهلها بصراحة والان تعرفت على معظمها فعلا ستجعل تجربة الكثيرين افضل +1

    ماشاء الله مجهود مميز اخوي عبدالعزيز

  16. visitor 6 July, 2013 at 22:14 Reply

    موضوع ولا احلى يعطيك العافيه عليه وعلى الموقع وكل هالمجهود .

  17. Zeyad. #15 6 July, 2013 at 20:03 Reply

    شكراً! شكراً! شكراً! شكراً! شكراً! شكراً! شكراً! شكراً! شكراً! شكراً! شكراً!

  18. Abdulrahman 6 July, 2013 at 17:49 Reply

    مجهود جبار و موضوع خرافي.
    أشكرك جزيل الشكر على الكم الهائل من المعلومات و متأكد انك بتجعل تجربة الكثيرين أفضل بسبب موضوعك .

    شكراً لك مرة أخرى.

اترك رداً

شاهد أيضًا