الحارس الوحيد..The Lone Ranger

11

هل يعقل أن تصل الأمور الى هذا الحد، أنا أقصد الاستهزاء بعقل المشاهد؟ ماذا كان يفكر جوني ديب عندما قرأ نص الفيلم ووافق على الإشتراك؟ كيف لمنتج مخضرم مثل جيري بروكهايمر أن يربط نفسه بشيء كهذا؟

الحارس الوحيد هو مثال ساطع لمصطلح “قمامة صيف”، هذا المصطلح سأستخدمه من الآن وصاعداً لمثل هذه النوع الأفلام. الحارس الوحيد تقع أحداثه في تكساس حيث يتحد أحد رجال القانون (إرمي هامر) مع أحد الهنود الأحمر (جوني ديب) لإمساك قاتل أخيه، لاحقاً يصبح الأثان أسطورة الغرب الأمريكي… ألخ. تخيل عزيزي القاريء أنك تشاهد فيلم جديد لكنك تعرف الأحداث قبل حدوثها، الفيلم الى هذه الدرجة مبتذل وكسول ومليء بالأخطاء والأسوء ممتدة على ساعتين ونصف تقريباً. لا أعرف ماذا كان يدور في عقل المؤلف، ألم يلاحظ ماذا يكتب أم النقود أعمت بصيرته تماما كحال السيد جوني ديب الذي أصبح لا يعمل سوى أفلام صيف ذات الميزانيات الضخمة، وكأن هذه الأفلام هي فقط ما جعلته نجم. ماذا عن دوني براسكو أو أعداء الشعب، هذان من أفضل أعمالك يا جوني، ألا تتذكرهما؟

في بداية الفيلم هناك مشهد حيث يعلق الأثنان فوق قطار متحرك مع أحد أفراد العصابة المسلح وهما ليسا. بدلاً من أن يقتلهما رجل العصابة وينهي الأسطورة، ماذا يفعل؟ يتقدم كالأبله بأتجاهما ثم تأتي أحد الأعمد الموجودة بجانب السكة وترتطم به من الخلف تماماً كما في أفلام الكارتون. هذا فقط مقطع واحد من عدة مقاطع أحسست أنها تهين المشاهد. طبعاً كعادة أفلام الصيف السيئة، الفيلم مليء بالانفجارات وكأن ذلك سيغطي على كل شيء سيء فيه ويجعل الناس تبتسم. على الرغم من الأداء الجيد لجوني ديب وإرمي هامر لكن الفيلم يقضي عليهما بالسيناريو القبيح المطول. الشيء الوحيد الذي ستحس به بعد مشاهدة الحارس الوحيد هو صداع بالرأس بفضل دوي الانفجارات. لم أرى في حياتي فيلم استفزازي مثل الحارس اللعين. هووليود في قمة الكسل هذا هو.

About author

سامح سعد

Pulp Fiction هو أفضل فيلم.

11 comments

  1. SoHά ♥ (@Harmony_6) 11 October, 2013 at 04:28 Reply

    اشوف انه كل الفيلم على بعضه كان مستوحى من الكرتون اصلا
    و لو انك انتبهت بتشوف انه اكثر المؤثرات الصوتيه كرتونيه و هذا الشيء يخليني اقول انه كان هدفهم يخلوه مثل الكرتون
    لكن بتمثيل ناس بدل ما يكون انميشن

  2. alsmoow 9 October, 2013 at 22:26 Reply

    النقاش حول الفلم حامي جدا والاختلاف في مجمله يدور حول ..هل من المعقول ان يكون فلم للاسطورة جوني ديب بهذا السوء ؟
    حقيقة الفلم لم جيدا ابدا ولم اكن اصدق الايرادات واتوقع بانه هناك حملة ضد الفلم او ما شابه ولكن بعد مشاهدته توضحت الامور فالفلم بالنسبة “وضع خط تحت بالنسبة” لجوني ديب فهو سئ جدا جدا وقد يعتبر الاسوء في مسيرته المهنية وكما يقال كلما ارتفعت الامال كل ما ازداد السقوط سوءا وهذا هو الموضوع فالتوقعات كانت عالية جدا وتريلر الفلم كان محمس ولكن لو نظرنا للفلم وكاننا لا نعلم من هو جوني فاتوقع بان الفلم قد يستحق 5 من 10 على الاكثر …ولكن يبقى فلم ممل حقيقة يستحق المشاهدة على شاشة الابتوب في وقت فراغ فقط

  3. Abdulaziz Alzamil 8 October, 2013 at 23:23 Reply

    زي ما تقوعت التقيم مانال إعجاب الجماهير، قد يكون السبب تفصيلك له من منظور قصصي فقط،
    بمعنى لو قسمت التقيم حسب النجمات بحسب التوالي ( القصة، الإخراج، المؤثرات البصرية، المؤثرات الصوتية، الموسيقى الداخليه)
    وقيمت كل واحد على حدة لظهر معك الأمر أكثر من مجرد نجمه واحدة ليكون التقيم (قبيح) حسب وصفك، لم أتابع الفيلم للأن وقد أتابعه اليوم لكن بكل الحالات متأكد لو قيمت كل موضوعية على حدة بتلاقي رأي حيادي للعمل، أنا معك القصة قد تكون سيئة للغاية لكن كما أسلفت دمج العناصر جميعاً يغير بالأمر ولو قليلاً.

    • سامح سعد 8 October, 2013 at 23:58 Reply

      المؤثرات البصرية، المؤثرات الصوتية، الموسيقى الداخليه.. ألخ. هذا كله لا يؤخر ولا يقدم إذا كانت القصة كارثية. أنا لا أشاهد فيلم من أجل المؤثرات أو الموسيقى بل لأستمتع بقصة جميلة تروى بشكل ممتاز وباقي الأشياء التي ذكرتها أنت هي ثانوية (زينة). بالنسبة للمخرج فإذا أردت أن أقيمه فسأعطيه نجمة أيضاً لان هو المسؤول عن كل صغيرة وكبيرة في الفيلم وإخراجه للعلن، ليس هناك فيلم إخراجه جيد لكنه سيء.

      • Abdulaziz Alzamil 9 October, 2013 at 00:50 Reply

        نعم ولكن النظرة الحيادية للتقيم تكون بهذه الطريقة غالباً، عموماً يضل الرأي رأيك وهناك من يوافقك الرأي بكل تأكيد، وكما أسلفت لم أشاهد الفيلم بعد لأناقش عنما اذا كانت القصة بهذا المستوى أم لا.

  4. بدر" 8 October, 2013 at 22:20 Reply

    جونيّ ديبّ للاّسفّ اختياراتههّ صايرههّ غريبة جداّ للافلامّ لا ادريّ هلّ هو اكتفاءّ او لا!
    حىىّ الممثلينّ الثانوينّ ففي الفيلمّ لااّ يضاهوننّ ربع تاريخّ جونيّ .. لللاسفّ اذا استمرّ كذاّ راححّ يخسرّ هيبتةّ

  5. MLK4111 8 October, 2013 at 16:58 Reply

    فلم مبتذل قليلاً .. لكن ما يصل درجة قبيح أببببد

    الحقيقة آني استمتعت فيه !

اترك رداً

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

شاهد أيضًا