No Country For Old Men .. لا مكان إلا للأشرار!

9

 

هذا فيلم عظيم عن الإنسان ، عن الحياة ، عن مصير البشرية في هذا العالم !

لطالما كانت افلام الاخوين الكوين لها جمهور محدد ، يعشق افلامهم ويعظمها ، هذا في افلامهم السابقة ، ورائعتهم هذه كسرت القاعدة ، عشقها جمهورهم وارغمت اكبر من يكره سينمائهم على التصفيق لهم من اجل هذا الفيلم العظيم ، هذه رائعة سينمائية تجبرك على ان تعشقها ، الاخوين كوين قدما دروس في كيفية الإخراج الحقيقي ، ومن بعدهم قدما الثنائي العظيم ” تومي لي جونز وخافير بارديم ” وبرفقتهم ” جوش برولين “ دروس في التمثيل السينمائي الجميل ، وقبل الإخراج والتمثيل هنالك قصة درامية محبوكة وشخصيات في منتهى الدقة قدمها هذا الفيلم للمشاهد ، وبوجود كل هذه الاسباب المهمة حصل الفيلم على جائزة افضل فيلم في عام سينمائي خالد ، ولا يستحقها غيره

لولين موس صياد يعيش حياة هادئة وجميلة مع زوجته في صحاري تكساس وكل هذا يتغير حينما يحصل على حقيبة كبيرة من المال بعد معركة طاحنة بين عصابتين يموت فيها كلا الطرفين ، وفي الوقت نفسه تكلف إحدى هذه العصابات قاتل مختل عقليا بإسترجاع الحقيبة ، وعلى اثر كل هذه المواجهات والجرائم البشرية الطاحنة يسترجع الشريف توم بيل الذكريات الجميلة في منقطته وهذا على عكس ما يحدث الان من جرائم كبيرة !

الفيلم يصور لنا المجتمعات البشرية وكيف انها تسير نحو الهلاك ، نحو الفساد الابدي والجريمة التي لا تنتهي ، يصور لك كيف ان مجموعتان من البشر ماتوا وانتهت حياتهم ومات الكلب معهم من اجل خلاف صغير ، يصور لك كيف ان لولين موس الرجل البسيط والذي كان يعيش حياة هادئة تحولت حياته الى جحيم بسبب المال ، هو يصور لك مجتمع لا يرحم مجتمع مثل ما يعيشه البشر الان ، وهذه الرسالة تتجلأ حينما يطلب موس – بعد اصابة كتفه من قبل شيغور – من بعض الاولاد بعض المساعدة البسيطة ، ويتم رفض طلبه بكل وقاحة منهم الا بعد ان قدم لهم المال ، هم يريدوننا ان نتمعن في هذه الرسالة وكيف ان البشر اصبحوا لا يقدموا ابسط وابخس المساعدات لإخوانهم من البشر إلا بمقابل مادي  ، بعد هذا اشعر وكان الفيلم يرينا هذه الجرائم الشنيعة ويسألنا هل هنالك أمل في هذا العالم ؟ هل هنالك اي امل في البشرية وهي تسير هكذا ؟ وياتي الجواب بليغا وتملؤه السوداوية ، انطون شيغور الشيطان البشري قتل وسفك ودمر وفي النهاية ينجو ، نعم ينجو من حادث سيارة ويكمل حياته الإجرامية ، وبينما موس يموت وتنتهي حياته وتموت زوجته ، والعجوز الطيب توم بيل يسير نحو مستقبل غامض ومعه بقية اهل المدينة ، اعتقد ان الإجابة كانت لا !

O.K., I’ll be part of this world !

شريف يروي لك قصص الزمن الجميل في منطقته وصور طبيعية من صحراء المدينة ترافق حديثه ، كان هذا زمن جميل ، زمن إنقضى وانتهى ، والان ؟ قاتل مختل يعيث بالارض فساداً ولا احد يخرج من دائرة الموت عنده ، وحفنة من البشر وبرفقتهم كلب ميتون بلا حراك بعد معركة طاحنة من اجل حفنة من المال في منظر يجسد عالم البشر كما هو ، تنطلق السيارة التي تقل القاتل شيغور ومع إقتباس الفيلم الشهير ” سأكون جزئا من هذا العالم ! “ وكأن العالم مرحلة صعبة جداً ، مرحلة صعب الفوز فيها ، ولا يعيش فيها سوى الرجال الاشرار وان على الاخيار الدخول فيها بكل عزم وقوة من اجل المحاولة والمحاولة فقط في ردع الشر !

 

” اتصور انك حينما رايت ذلك المال اول مرة ، لم يكن يخطر لك ادنى فكرة بانك ستصل الى هذا الحال ! “

يقول هذي الجملة كارسون ويلز في المنتصف الاخير من الفيلم ، اجد ان هذه المقولة هي الانسب لوصف شخصية وتقلبات ” لولين موس ” ، هو رجل كان يعيش حياة جميلة وبعيدة عن المشاكل والهموم وبعد ان حصل على المال ، تغير كل شيء في حياته ، ومات على اثرها وماتت زوجته – ربما – ، هذا هو وصف المال كما يصوره الفيلم وعلى لسان العجور ” إليس ” حينما قال إلى الشريف توم بيل ان ” المال هو السبب في كل شيء ! ” وهو محق في ذلك ، والاهم طبيعة هذي الشخصية تغيرت قبل وبعد حصوله على المال ، لولين موس بعد ان حصل الحقيبة رفض المساعدة من اي احد ، بعد المال اصبح متكبراً ، مغروراً ، متوقعا انه سيكون الطرف الفائز من بين كل هذي الذئاب البشرية التي تطارده ، فكانت النتيجة موته وذهاب المال عنه ، فنساه التاريخ الى الابد ، كانت هذه دلالة على صحة قصة تشارلي مع الماعز والتي قالها توم بيل الى كارلا جين ، حتى المعركة ما بين الإنسان والحيوان يمكن للحيوان ان يفوز بها يا لولين موس !

 

شخصية الشريف توم بيل هي محور الاساسي في القصة وهو سبب تسمية الرواية والفيلم بهذا الاسم ايضا ، هذا الشريف العجوز  – والذي ادى دوره تومي لي جونز على اكمل وجه – خير مثال لكل انسان يائس من البشرية ومن الحياة ، انه يروي وبإستمرار تام قصص حزينة على كل من يتحدث معه ، هذه هي نظرته للحياة وهذا بعد نظره فيها ، لا شيء سوى الحزن واليأس ، هو يعلم جيدا وكما تحدث مع رفيقة العجوز ايليس ان التغيرات البشرية لا يمكن ايقافها ، وان الفساد طاغي على الخير ، واننا – نحن الأخيار – لا يمكننا فعل شيء !

وفي احدى المشاهد ، يدور حوار عظيم بين توم بيل ونائبه في القسم ، حديث جميل بعد جريمة بشرية كبيرة ، توم بيل هنا يصف مجزرة حدثت في الصحيفة ، ونائبه لا يصدق ما يسمع ، انه يضحك من شده الهول الذي يسمعه ، ولا يلومه بيل على هذا ، ينظر النائب الى بيل في نظرات تشعرك وكان هذه هي حقيقة الحياة التي يعيشها البشر ، وان لا مكان للرجال الاخيار في عالم تم إعداده للشيطان واتباعه !

” – على ماذا سأحصل ان فزت ؟

” – كل شيء !

وقع هذه المقولة علي كان مهيب ، الرجل البائع شعر وكانه في خطر ومأزق وان من امامه سيفعل بعد قليل أمرا شيطانيا لا محالة ، وبدلا من هذا يطلب منه هذا الرجل – شيغور – ان يتحداه في لعبة نقدية ، وهنا يسأل البائع : على ماذا سأحصل ان فزت ؟ وتاتي الإجابة الحاسمة من شغور : على كل شيء ! ، هكذا هي الحياة عند انطون شيغور ، حياة البشر لا تهمه وهو على اتم إستعداد ان ينهيها من اجل شيء بسيط ، هذه الشخصية مثال خالد على الشر ، على شر البشر الذي قد يتفوق على الشيطان نفسه ، دعك ممن لا يعرف شيغور مثل لولين موس وغيره من شخصيات الفيلم ، هاهو ذا احد اكبر رفقائه كارسون ويلز يصف للولين موس ولنا حقيقة هذا القاتل المختل ” حتى لو اعطيته الحقيبة ، فسيقتلك فقط لانك ازعجته “ ! هذا هو مقدار الحياة عند شيغور ، سيقتلك وينهي حياتك فقط لانك ازعجته يا موس ! ستنتهي حياتك من اجل هذا الشيء البسيط !

وفي مشهد اخر يوضح لنا شخصية شيغور المعقدة واثناء بداية الفيلم عندما قتل شيغور الشرطي بكل وحشية وعنف ، كان يمسك به بقوة وهو ينظر بنظرات تملكها الغموض ويعجز المشاهد عن تفسيرها ، ولا املك إلا ان اقول ان شيغور هنا يريد ان يثبت ان لا مهرب من الموت ، انطون شيغور شخصية معقدة ، لا تملك افكار تبوح بها ، ولا شيء تتحدث معه للبشر سوى القتل ، وكان القتل اصبح لغة ، شيغور هو مثال على الشر ، مثال خالد على الشر الإنساني في السينما !

وفي احدى المشاهد وقبيل نهاية الفيلم بدقائق ، تدخل العصابة المكسيكية الى فندق لولين موس وتقتله وتحصل على الحقيبة وتدع قلة قليلة من المال وتذهب ، وسط صراخات بشرية وكاميرا جسدت هذا المشهد المهيب على اكمل وجه ، وهنا ياتي الشريف توم بيل لمعرفة ماذا يجري ، ولا شيء يجري هناك سوى جثث واقعة على الارض وصراخ يشتد يا بيل ، هنا فقد توم بيل كل ذرة امل في حياته وحياة البشر ، نعم هذي الشخصية كانت حزينة في كل اوقات الفيلم ، هذا شيء صحيح ، ولكن هنا اصبح يائساً ضعيفاً ، لا يصدق ماذا يجري من شدة الهول والكرب ، توم بيل شعر بانه لا يمكنه فعل شيء ، الامر انتهى والمعركة حسمت منذ زمن مديد . . بفوز الشر المطلق على الخير ، ومات الإنسان وليحيأ الشيطان الى الابد !

بعد هذه الجريمة يذهب ايد بيل الى صديقه ” إليس ” ، وهولاء العجائز تكرما علينا بواحد من اجمل حوارات الفن على مر العصور ، بيل ورفيقه عاشا في زمن تكساس الجميل والزمن القاسي في الوقت الحالي ، حديثهم هو اصدق حديث يصف مدينة تكساس ، توم بيل في هذا الحديث كان يائس الى درجة انه اصبح يلوم الرب على كل ما جرى له ، ولانه لم ينقذه كما كان يأمل فيه ، ويقول : كنت اتصور وانا صغير بان الرب سينقذني وينجيني بطريقة ما ، ولكن لم يفعل ولا ألومه في ذلك ! ، توم بيل يقصد ان شر البشر في الحياة عظيم ، شيء لا يمكن منعه ابدا ، ولا أمل في نجاته منهم ولا امل لهم هم في النجاة من العالم !

المهمة التي كلف بها شيغور وهي الحصول على المال انتهت ولم يفز بها ، وحصلت عليها العصابة المكسيكية ، بدلا من ان يلحق بهم ويطاردهم ويحصل على المال ، ذهب الى مكان مختلف ، الى منزل زوجة لولين موس ، تاتي الزوجة وتتحدث مع شيغور ، وكان حديثها هادئ بعيد عن الصراخ النسائي المعروف خصوصا وان الرجل التي تتحدث معه مجرم سفاح قتل زوجها ، وياتي مغزى حضور شيغور بقوله انه سيقتلها من اجل وعد قطعه لزوجها ، هكذا وبكل بساطة !! ، هذا الرجل لا قدر للحياة عنده ، الموت شيء عادي ، وحتى هذا الشيطان القاسي القلب هو في النهاية عادل جداً كما يقول لها ، لو فازت كارلا بالقطعة النقدية سيذهب من دون قتلها ، وينسى الوعد وكل شيء قطعه لزوجها ، شيطان عادل !

كنت اعشق السينما قبل هذا الفيلم ، احبها وقدرها كبير في حياتي ، وبعد هذا الفيلم احببتها اكثر واكثر ، رائعة سينمائية قدمت لي ما اريد ان اشاهده ، وتحدثت عن بعض ما افكر فيه ، وقدمت لي شخصيات من ذهب ، السينما شاكرة للاخوين الكوين والاسباني الرائع بارديم والعجوز جونز والمميز جوش برولين ، ونحن من قبلها نصفق لهم على هذي الرائعة السينمائية العظيمة ، تحيا السينما !

About author

Ryan

اعشق الفنون والفن السابع على وجه الخصوص !

9 comments

  1. Naif 11 January, 2018 at 20:56 Reply

    بخصوص حقيبة المال فالعصابة المكسيكية لم تأخذها لأنها غادرت مسرعة وأخذها شوغور عندما عاد لمسرح الجريمة ليلاً .

  2. محمد 3 December, 2013 at 06:02 Reply

    لماذا التقييم 8.8 ؟ كيف تضع تقييم كسري هكذا ؟ ماهذا الغباء ؟ اتمنى ان ينقرضوا امثالك.

    اعظم النقاد اعطوه العلامه الكامله ؟

    من تظن نفسك ؟

    موقع فاشل.

    • Abdulaziz Alzamil 3 December, 2013 at 07:31 Reply

      لو سمحت أحترم الكتاب أولاً، وأسرد رأيك بإحترام ثانياً
      الموقع ما ناسبك تقدر تلاقي غيره محد أجبرك ترد وتتعب.

    • Ryan 5 December, 2013 at 21:28 Reply

      يا رجل زمن الصدقات في تقيم الافلام انتهى ، افضل ما شاهدت في حياتي لم اقيمه بالعلامة الكاملة ، لا يوجد فيلم كامل والكمال لله .

    • FeDaYee AE 22 December, 2014 at 04:19 Reply

      اكثر موقع لتقييم الافلام عطاه 8.1 من imdb , افضل فلم بالتاريخ اخذ 9.2 كيف 10 من 10 بتقول حضرتك .

  3. سامح سعد 27 October, 2013 at 18:06 Reply

    No Country For Old Men يجسد الحياة بواقعها المرير، ليس دائماً الطبيون هم من يعيشون في النهاية، بل البقاء للأقوى والأكثر ذكاء. تحفة فنية صنعها هذان الأخوين.

اترك رداً

شاهد أيضًا

البرتقالة الآلية .. A Clockwork Orange

“هذا أنا أليكس , وهؤلاء رفاقي الثلاثة ديم وبيت وجورجي. نجلس في حانة كروفا ونحتسي الحليب ونفكر ماذا نفعل هذا المساء. تبيع حانة كروفا الحليب ...