ساعات .. Hours

0

من أنتِ؟ .. أنا لا أعرفك!، تبدأ كلمات نولان لطفلته الصغيرة التي أخذت منه زوجته وشريكة حياته، فلا يعرف ما يفعل الأن، في ضل هذه الحكاية الدرامية التي تبدأ، هناك عاصفة ضربت المدينه جعلت من نولان يتحتم عليه أن يعمل في توفير كل ما تحتاج رضيعته ونشاهد في ذلك منها المصاعب الكثيرة لكي تنجوا، وعلى ذلك تبدأ هذه القصة التي ربما تكون فريدة من نوعها، ولكن أود أن أشبهها بأفلام المكان الواحد كفيلم ( مدفون، و 127 ساعة )، هو لا يتعلق بشخص يحاول الخروج أو شخص حبيس كما في ماذكرت من أفلام كمثال، ولكنه يتشابه بينهم في أمرين، المكان الواحد والصراع للنجاة مهما تطلب الأمر، بول واكر ممثل أفلام الأكشن والحركة كما أعتدنا منه لم أعتقد بأنه قد يكون مقبل على تمثيل مقبول وجميل كفيلم درامي، والحقيقة أني لم أرى أي عرض دعائي للفيلم أو حتى أطلع على القصة بل بدأت الفيلم بمعلومة أن بول واكر هو الشخصية الرئيسية، وأن الفيلم درامي، وبناء على هذه المعلومات وهي فقط بدأت مشاهدة الفيلم، لذلك تستطيعون القول بأني كنت متفاجئ بعض الشيء لأني لم أعتقد أني مقبل على هذا الأمر بتاتاً، القصة جميلة، بناء علاقة نولان (بول واكر) وطفلته بدأت من الغريب الذي أخذ الحبيب إلى أن تكون هي كل ما يرغب بالحياة لأجله، نهاية الفيلم توقعت لها مأساوية أكثر لأني شخص محب للدراميات الثقيلة، ولكن لا أقول بأنها نهاية ضعيفة أو ما إلى ذلك هي رائعة ولكن ليست الرائعة التي كنت قد رسمتها بمُخيلتي أثناء متابعتي للفيلم، على كل حال الفيلم جميل ويصلح فقط لمن هم لديهم قابلية مشاهدة الأفلام ذات المكان الواحد، وأيضاً الأكثر أهميه أن يكونون مِن مَن يتقبلون أفلام الدراما بصدرٍ رحب ويفضلونها على غيرها.

Hours

About author

Azoz_Alzamil

Founder of Western Screen.com .. Cinema Blogger,Writer.

No comments

اترك رداً

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

شاهد أيضًا

The Green Inferno: عرض دعائي أول

طلاب يحاولون مساعدة قبيلة، وبدلًا من أن يساعدونهم يقعون ضحية لديهم، هذه بإختصار قصة فيلم الرعب الجديد القادم، والذي يحمل عنوان الجحيم الأخضر، لا يوجد الكثير ...