Peaky Blinders ملحمة العصابات البريطانية

4

عائلة “شيلبي و الصراعات و الملحمات بين العصابات البريطانية بعد الحرب العالمية الاولى تقدمها لنا قناة BBC البريطانية بأسم ( peaky blinders ) المسلسل يتكلم بالخصوص حول عائلة شيلبي التي برزت في تلك الفترة و المكونه كما ظهروا لنا من ثلاثة اخوه و اخت واحده و عمة و هم : ارثر شيلبي – توماس شيلبي – جون شيلبي – ايدا شيلبي – فين شيلبي و العمة بولي .

4604634988

عصابة البيكي بلايندرز او كما تسمى بلغتنا ” ممطتوا الاحصنة مكونة من افراد عائلة شيلبي و بعض الرجال الاخرين من منطقة عيش العائلة في سمول هيث و قد عرفوا افراد العصابة بوضع شفرات الموس في قبعاتهم من اجل العراكات . العصابة لا تمارس بعض اعمالها في بعض الاحيان بشكل قانوني ولكن ليس هناك ما يمكن ان تدين به الشرطة العصابة او العائلة العصابة ستحاول التوسع في مسار المراهنات بالسابقات مما سيتسبب بالكثير من المشاكل بسبب ” بيلي كيمبر و كذلك افراد الشرطة سيكونون عاق للعصابة , و طبعاً يدير هذه العصابة افراد عائلة شيلبي العائلة ذات سلطة كبيرة و هيبة .

4120229-high-peaky-blinders

يركز المسلسل بشكل كبير على ” توماس شيلبي العائد من الحرب في فرنسا و الذي من بعد الحرب تغير تماماً حيث ان الخوف و عوامل الحرب جعلت منه شخصاً مختلف , شخصية توماس شخصية هادئة و طموحة ما زالت ذكريات حرب فرنسا عالقة في ذهنه و تاثر فيه , سيليان ميرفي ابدع و مثل الشخصية بشكل رائع و اكثر من ممتاز .

المسلسل يركز على عدة شخصيات في المسلسل من خارج العصابة كـ الشرطي القادم من اجل عمليه سرقة خصيصاً و يعتبر احد ابرز شخصيات المسلسل و يمثل الشخصية سام نيل و كذلك احد اصدقاء توماس السابقين ” الثائر الشيوعي فريدي ثورن الذي يعتبر احد ابرز الشخصيات في المسلسل , و النادلة غريس , شخصية فريدي ثورن الثائرسيكون له دور كبير و هو كذلك كان بجانب تومي في الحرب الشخصية المهمة ايضاً هي شخصية النادلة غريس الشرطية و هي متخفية و ذات شخصية راقية و تعشق الغناء هناك شخصيات مهمة اخرى في المسلسل لكن لم يسعني التحدث عنها جميعها .

peaky-blinders-5277bd833cfd7
بالنسبة لي هذا العمل خرافي , دراما مجنونة ما يميز المسلسل عن غيره الاجواء الجميلة و الرتم السريع و اظن ان المسلسل مظلوم جماهيرياً و لو كان المسلسل امريكي لكان اكثر شعبية و هو افضل من عدة مسلسلات و اضيف ان المسلسل الكثير من احداثه مقتبسه من الحقيقة حيث ان فعلاً كان هناك عصابة كهذه و بنفس الاسم بعد الحرب العالمية الاولى , و ما لم يعجبني في المسلسل هو عدم التعمق في الشخصيات الاخرى حيث ان اغلبية التركيز على توماس شيلبي كان ممكن يتم التعمق في شخصيات اخرى و لكن ليس بحجم شخصية توماس , عموماً اعتبر هذه النقطة ضعف سوء في المسلسل و نقطة اخرى : الحوارات جميلة جداً و الدراما قوية و مجنونة , الاكشن يتواجد بالمسلسل لكن باحد المعقول و بعيداً عن هراء الاكشن المستهلك , الاخراج قوي و رائع , الموسيقى استخدمت بشكل جميل رغم كثرتها الا انها اضافت لمسة للمسلسل . كذلك السيناريو قوي و الكثير من الاحداث غير متوقعة .

الموسم الاول من المسلسل انتهى قبل عدة اشهر و سيعود الموسم القادم في نهاية هذا العام و سيتواجد اغلبية الشخصيات التي تواجدت في الموسم الاول كـ سيليان ميرفي و سام نيل و الى اخر .. و تم الاعلان قبل فترة عن انضمام النجم توم هاري للموسم الثاني .

– عدنان عيد

About author

Azoz_Alzamil

Founder of Western Screen.com .. Cinema Blogger,Writer.

4 comments

  1. 3zizan 7 November, 2014 at 11:08 Reply

    المسلسل رهيب بكل ما تحمله الكلمة من معنى .. القصة والشخصيات الرئيسيّة تخليك تتعلق بالمسلسل اكثر واكثر ولا ننسى الساوندتراكز الرهيبة, باختصار مسلسل حرام تفوّته.

  2. Ned Stark 8 April, 2014 at 16:49 Reply

    المسلسل رائع ويستحق المشاهدة، حتى هذه اللحظة تابعت 5 حلقات ومازلتُ لم أفقد الحماس بعد لـ مواصلته. هذا العمل الفنّي يمتلك “كاريزما” خاصة به، من حيث الإخراج والفكرة التي استُمدت من قصة حقيقة مما يعطي المسلسل “نكهة” خاصة حيث يجمع ما بين “الوثائقي” و”السينمائي”. كما أن القائمين على المسلسل حاولوا دمج “الدراما” وسط مجتمع “العصابة”، وأعتقد أنهم نجحوا بشكل جيد.

    عيب المسلسل الوحيد هو أنه بالغ في تركيز القصة حول شخصية واحدة فقط (كما أفاد الأخ صاحب المراجعة “عثمان”)، فـ القصة تدور حول “توماس شيلبي” وجودًا وعدمًا ! فلم يعد المسلسل حول “عائلة” بل أصبح حول “رجل” ! وهذا لا يعني أن “الرجل” لم يكن رائع، بل شخصية “توماس” رائعة والممثل أتقن ادائها، ولكن المسلسلات التي تكون متمحورة حول “بطل” وحيد بحيث تكون القصة مبنية عليه بدون إشراك الآخرين معه في القصة، فإن الملل سيتسلل لـ المشاهد مع الوقت وسيُصاب بـ الرتابة، كما أن المخرجين يُصابون بـ “يأس” لاحقًا عندما “ينحشرون” مع هذا البطل، فتظهر آثار “اليأس” في المسلسل من حيث الأحداث التي يرتجلها المخرج والمؤلف من أجل الحفاظ على سير العمل الفنّي!

    ليس هذا هو السبب الوحيد الذي يدفع القائمين على العمل إلى توسيع خانة “البطولة” لتصل إلى بقية الشخصيات في المسلسل، بل أيضًا تواجد شخصيات رائعة في المسلسل تدفعهم إلى ذلك، كـ عمة “توماس”، كذلك أخيه الكبير، والنادلة.. شخصيات تستحق التوسع والتطرق إليها بشكل أكبر.

    أنصح بمشاهدة المسلسل، فهو جميل.. ولا تلتفتوا لـ عمليات التقييم بما أن المسلسل ليس أمريكيًا ولم يُعرض فيها كما أوضح الأخ “عثمان” ذلك وأشار إليه في “مراجعته”. الدعاية تكاد محصورة على منتجات “أمريكا”، ويا ليتها تستفيد من ذلك !! عشرات الأعمال تُنتج من بلاد “العم سام” كل شهر ولا تجد سِوا بضة تُعد على الأصابع تستحق المشاهدة والمتابعة.

    شكرًا عزيزي “عثمان” على المراجعة .. دمت مبدعًا.

  3. sultan altamimi 28 March, 2014 at 05:01 Reply

    اخي عدنان

    اوافقك الرأي في عدم التغلغل في شخصيات العصابة . اذ انه يعتبر كسيرة ذاتية ل توماس شيلبي .
    ولكن المسلسل اعتبره جيد ولكن ينقصة التشويق

  4. khatab 24 March, 2014 at 16:54 Reply

    شكرا للأخ عدنان على هذه المراجعة المختصرة والجميلة بخصوص هذا المسلسل

اترك رداً

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

شاهد أيضًا