الخطأ في أقدارنا .. The Fault in Our Stars

1

“الخطأ في أقدارنا” هو مثال ناجح على كيفية تحويل رواية بكل ما تحملها من مشاعر وأفكار الى الشاشة الكبيرة. أنه موسم الصيف وهذا يعني أن الاستديوهات الكبيرة ستصدر على الأغلب أفلام حركة ذات الميزانيات العالية في محالة لجمع أقصى قدر ممكن من الارباح. لكن تونتيث سينتشوري فوكس قامت بخطوة جريئة وقررت نشر فيلم رومانسي تكلفته 12مليون دولار فقط! نعم انه رومانسي. من لديه الوقت في هذا الحر لمشاهدة فيلم رومانسي؟ حسناً سأقولها بالمختصر: “الخطأ في أقدارنا” هو أفضل فيلم رومانسي لهذه السنة (إلا إذا حدثت معجزة وصدر فيلم آخر أفضل).

مستوحى من رواية شهيرة على ما يبدوا في الغرب تحمل نفس الاسم للكاتب “جون غرين”. الموهوبة “شايلين وودلي” تجسد دور “هيزل غرايس”، فتاة في السابعة عشر من عمرها تعاني من مرض السرطان لأكثر من 6 سنوات يجبرها والدها على الذهاب الى اجتماع لمصابي السرطان لمناقشة أحوالهم. طبعاً هناك تلتقي “أوغستس واترزز” (أنسيل إلغورت)، يصبح الأثنان أصدقاء ثم تتطور العلاقة.

على الورق، الحبكة تبشر برومانسية مبتذلة تجعل الشخص يكره الحياة، لكن هذا الفيلم يبقى مخلصاً لمصدره الأصلي فيخرج من مستنقع الابتذال. السيناريو مضحك وحكيم في نفس الوقت بفضل كاتبيه سكوت نوستادتير ومايكل إيتش ويبير. أداء رائع ومتقن، مليء بخفة الدم من “شايلين وودلي” و”أنسيل إلغورت” يجعلك تقع في حبهما، الاثنان لا يبدوان ممثلين على الإطلاق بل أصدقاء حقيقين. الفيلم ينجح في معالجة أحد أكثر المواضيع طرحاً في السينما وأكثرها عرضة للملل بطريقة طريفة وحكيمة بحيث لا يتعمق كثيراً في الأحزان كي لا تمل منه ولكنه حتماً سيجعلك تحزن بطريقة ما. لا يوجد خلل في “الخطأ في أقدارنا”.

About author

سامح سعد

Pulp Fiction هو أفضل فيلم.

1 comment

اترك رداً

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

شاهد أيضًا