الدخيلة .. Outlander

3

Starz القناة المشهورة بالعنف المفرط جداً والمشاهد الجنسية الصارخة قد تكون آخر مكان كنت تتوقع أن تجد فيه قصة حب ناضجة. لكن المفاجأة السارة هي أن Outlander (الغريبة او الدخيلة) يقدم قصة حب بين بالغين تشعر انها بالغة ومثيرة واهم شيء، ذكية.  الدراما المتسوحاة من سلسلة روايات للمؤلفة ديانا غابالدون، تأتي الى شاشة الصغيرة عن طريق رونالد دي. مور، الذي هو وفريقه صنعوا استكلندا القرن الثامن عشر بالمناظر الخلابة والديكور والملابس.

انه العام 1945، الحرب العالمية الثانية قصد وضعت اوزارها للتو. الممرضة كلير بيشامب راندال (كاتريونا بالف) تذهب في اجازة مع زوجها فرانك (توبياس مينزيس) الضابط الاستخبارات في الجيش البريطانيا الى مرتفعات إستكنلدا، في محاولة لأصلاح علاقتهما بعد سنوات الحرب. يذهب الاثنان هناك الى مكان أثري غامض يضم مجموعة من الحجارة الضخمة مرصوفة على شكل دائرة. لاحقاً تعود كلير لوحدها الى ذلك المكان وتلمس احد الاحجار فترجع بالزمن الى العام 1743، وهي سنة محورية في تاريخ تلك المرتفعات.

تقع كلير في أسر عشيرة “ماكنزي” التي تعيش في قلعة “لياخ” وهناك تفتن بجيمي فريجر (سام هيفن)، المحارب الوسيم. لسوء حظهاً ايضاً تلتقي قبل الأسر بسلف زوجها، الكابتن جوناثان راندال (ايضاً يجسد دوره توبياس مينزيس)، شخص سادي يحب القتل والتعذيب واغتصاب النساء.

76ca8e95bba0e3e5ee4c2f6b311318be

رونالد دي. مور يسحبنا الى محنة كلير عن طريق السرد الفعال والمميزة بصراحة. الحلقة الأولى لا تتسرع في إظهار الرجوع الغامض بالزمن، بل تركز على كلير وفرانك، تجعلنا نحس بحبهما. وبالمثل، المسلس لا يتسرع في الرومانسية بين كلير وجيمي، بل على ما يبدوا يزرع علاقة متجذرة بالعاطفة والاحساس. 

على الرغم من انني لم أشاهد سوى 3 حلقات بعد (من مجموع 8) لكن اصبحت لدي رؤية واضحة عن Outlander، انه خليط مثمر وممتاز من الرمانسية والخيال والتاريخ. اداء جذاب من كاتريونا بالف بدور كلير، تلك المرأة القوية والذكية والراقية والجميلة، وهي الصفات المطلوبة في مجتمع شبه متخلف لا يؤمن ان المرأة نصفه.

المسلسل كما قلت سابقاً مبني على سلسلة روايات عددها 8 حتى الآن. Starz قد جددته الى موسم ثاني بعد عرض حلقة واحدة فقط وسيكون مبني عن الرواية الثانية “اليعسوب في العنبر” (Dragonfly in Amber). في الأخير سأقول لك: توقع بداية مغامرة عالمية عظيمة.

 

 

About author

سامح سعد

Pulp Fiction هو أفضل فيلم.

3 comments

  1. rain7 1 April, 2015 at 01:16 Reply

    أنتهيت الثمان حلقات الاولى خلال يومين
    صدقت حين قلت بأن المسلسل ليس سريعاً..
    أحبت الأغاني التصورية .. الانتقال بين الماضي والحاضر
    كيفية تتطور الشخصيات
    احببته جدا وبإنتظار التكملة.

    🙂

  2. Ned Stark 21 February, 2015 at 02:16 Reply

    منذ فترة طويلة وأنا أحاول متابعة المسلسل .. وجدت الوقت الكافي حاليًا، والتحميل جاري ….. 🙂

اترك رداً

شاهد أيضًا

علاقة ملكية .. A Royal Affair

… حينما تقع في الحُب من من لم تتزوج ! فيلم دينماركي سويدي يحكي علاقة رومانسية ملكية في قالب تاريخي رائع وممتاز ، يتحدث الفيلم ...