لمــاذا الصمت … مارتن سكورسيزي

1

9780720612868silence يقول مارتن سكورسيزي “ما ان قرأت الرواية حتى عرفت في قرارة نفسي اني ساحولها الى فيلم لكني كنت انتظر الوقت المناسب والظروف المؤاتية…..”

في مثل هذه الأيام من العام القــادم موعدنا مع احد أهم الاعمال المنتظرة للمخرج مارتن سكورسيزي “الصمــــت” دراما تاريخيه للأديب الياباني الشهير “شوساكو اندو” هذا الفيلم أو الحلم اللذي راود  المخرج علي مدى ثلاثة عقود منذ عام 1989م مابين تأجيل والغاء حتي تم تأكيده بزياراته الاخيرة الي تايلند في نوفمبر الماضي وبنصيحه من صديقه المخرج الامريكي التايلندي “أنغ لي” مخرج فيلم Life of Pi لقرب طبيعتها من طبيعة اليابان (أحداث القصة في اليـابان).

كما نعرف حرص سكورسيزي كعادته علي اختيار النجوم في أفلامه حيث كان من المقرر وجود الممثل القدير دانييل دي لويس لكنه أنسحب بسبب كثرة التأجيل ليأتي بعده الأسباني خافيير باراديم وينسحب هو الأخر ليستقر أخيرا علي ليم نيسون بدور الأب فيريرا الشخصية المحورية بالفيلم وهو التعاون الثاني له بعد دور قصير في “Gangs of New Work”  أيضاً تأكد حضور الممثل أندرو غارفيلد بطل أخر أفلام “Spider Man”  الذي سيؤدي دور الأب رودريغز , ولا ننسى صديقه السيناريست جاي كوكس لسيناريو الفيلم والكومبريسر روبي روبيرستون  للخلفيات الموسيقيه , وكما هو ظاهر حرص مارتن وثقته في من عمل معهم مسبقا فـ جاي كوكس قد عمل معه في سناريو Gangs of New Work و The Age of Innocence وصديقه القديم روبي ريبرستون عمل معه في عدة افلام منهم سائق التاكسي الثور الهائج واخرهم ذئب وال ستريت.


لكن لماذا الصمت ؟! …

تكمن أهمية الفيلم الكبيرة من أهمية الرواية وكاتبها “شوساكو أندو” فهو يعتبر أيقونة في الادب الياباني والعالمي, يصف سكورسيزي الرواية “هي قصة رجل علم بشكل مؤلم ان حب الله هو أكثر غموضا مما كان يعلم وعلي الرغم انه لطالما يغيب عن مسيرة حياته , فأنه حاضر دائما حتي في الصمت” ويقول الروائي الانجليزي جراهام جرين “هي واحدة من اجمل روايات عصرنا الحالي …. اذ انها تنتقل من تشريح مفهوم الخطيئة الي شرح مفهومي الألوهية والدين وأعادة تناولهم…”  ايضا حصلت الرواية علي العديد من الجوائز, فقصة الرواية مقتبسه أحداثها من القرن السابع عشر تلك الفترة اللتي عرفت بالقمع الديني بلا رحمة للأقـليات في اليابان وكل ما يخالف الديانه البوذية في تلك الفترة مما أضطر المسيحيوون وقتها اللي ممارسة ديانتهم تحت الأرض وأخرجت مايعرف لاحقا  في التاريخ الياباني “المسيحيون المختفيون” لتبدأ القصة بخروج أثنان من الرهبان من البرتغال بعد سماعهم عن أرتداد معلمهم عن الديانة المسيحية اللذى يعد صدمه لهم تدفعهم للبحث عنه , قصة ملحمية عظيمه ما أن تصل الي منتصف الرواية حتى تجزم أنها ستحول الي فيلم سينمائي بل هي فعلا حولت الي فيلم سينمائي عام 1971 من قبل المخرج ماشيرو سوينودا ولم تلقى الرواج العالمي ايضا لا انسى ان أندو كانت كتاباته عن أجداده فهو كاثلويكي ياباني ورث الدافع للكتابه عن اجداده مما يعطى الرواية بعد واقعي و انساني أكثر, لهذا اعتقد ان سكورسيزي وجد ضالته في هذه الرواية لما تملكه من أبعاد روحية ومليئة بالتساؤلات العميقة عن الدين والأخلاق والتمسك بالأيمان وصراعات النفسية العميقة وهذا ماكان يبحث عنه دائما مارتن في أفلامه, ولا أعتقد بهذا الخصوص اننا سنشاهد هنا نسخة مكرره لفيلم ميل جيبسون الام المسيح وتركيزه علي المعاناة الجسدية للمسيح أو الأختبار الأيماني للرهبان في فيلمه The Mission بل سنكون امام أكثر أفلام مارتن اختلافا و عمقا واسألة , خاصة مع بلوغ الرجل الـ 73 من عمره وقد يكون ختامها مسك.

واخيرا بارمونت بكتشرز تخطط من الأن للحصول علي حق التوزيع في الولايات المتحده وتحديد موعد أصدار للفيلم في الربع الأخير من 2015 ومن يعلم فربما تكون هي نهاية ” الصمت” مع الأوسكار بل وتكريمه وأفلامه بجائزة أفضل فيلم او أفضل مخرج عرفان وتقديرا علي ماقدمه طوال تلك السنوات….يستحقها مارتي.

 

 

About author

سينمـاك

“Oh... how Shakespeare would have loved cinema”

1 comment

  1. Sameh Saad Yousief 3 January, 2015 at 00:25 Reply

    جائزة الأوسكار ليست صامتة مع سكورسيزي فقد حصل على أوسكار أفضل مخرج عن فيلم The Departed.

اترك رداً

شاهد أيضًا

بوستر جديد لحفل الأوسكار 2013

صدر منذ ساعات بوستر جديد لحفل توزيع جوائز الأوسكار القادم في اليوم الرابع والعشرين من فبراير المُقبل ( اي بعد 12 يوم من تاريخ اليوم ...