مراجعة Fifty Shades of Grey

9

Our Rating

إخراج5
كتابة1
تمثيل4
3.3

إذا اردت الانتقام من أحد فأجعله يشاهد أفظع أعمال 2015 إلى حد الآن Fifty Shades of Grey. أنه النسخة شبه الإباحية من توايلايت! أحداثه تتمحور حول العلاقة بين أناستازيا ستيل (داكوتا جونسون)، التي على وشك التخرج من الجامعة، تذهب لعمل مقابلة صحفية مع المليونير الشاب الجذاب كريستيان غراي (جيمي دورنان من مسلسل once upon a time) وهناك تنطلق الشرارة بينهما.

لدينا هنا شاب جذاب على كافة الأصعدة يستطيع الحصول على اي فتاة يريد، يختار الدخول في علاقة مع فتاة، جميلة؟ نعم، لكن ليس فيها أي شيء مميز. هل يذكركم هذا بفيلم ما؟ نعم! توايلات يلعب على نفس المنوال. كان لدينا إدوارد كولن مصاص الدماء اللعين الذي يقع في حب أكثر الفتيات مللاً في تاريخ أمريكا. لكن قصة الحب المبتذلة هذه ليس مشكلتي مع الفيلم، الطامة الكبرى هو أن كريستيان غراي يحب العنف أثناء الجماع (سادي). هنا ينقلب الفيلم إلى شبه إباحي تقريباً وتصبح البطلة أناستازيا ستيل غبية لأنها توافق على الدخول في هذه العلاقة رغم معرفتها بسادية غراي. Fifty Shades of Grey من أكثر الأفلام التي شاهدتها إساءة للنساء، لدينا صناع أفلام يرسلون المرأة للفضاء للمساعدة في إنقاذ البشرية وهناك آخرون يرسلونها عارية إلى غرفة النوم ليتم جلدها.

 

About author

سامح سعد

Pulp Fiction هو أفضل فيلم.

9 comments

  1. Hanin 13 July, 2016 at 17:03 Reply

    كلامك صحيح 100% للأمانه ماشفته غير بعد الضجه اللي صارت عليه في يوم الفالانتاين
    لايوجد احداث للحديث عنها, تقيمه المفروض يكون 1

  2. M 30 June, 2016 at 06:23 Reply

    عذرًا سيد سامح ولكن لا مقارنة بين هذا الفلم المقرف وفلم توايلات. ع الاقل توايلات باجزائه الثانية كانت هناك لقطات جميلة او بالاحرى حماسية، ربما.
    ولا اعرف لماذا اشتهر هذا الفيلم الذي ليس به ولا حتى لقطة واحدة رائعة. كنت اتمنى أن جمال هذين الممثلين أُستخدم في فلم يستحق !

  3. merci 12 June, 2016 at 03:56 Reply

    لكن هي مدام اختارت بنفسها تروح معه فهذا كاف
    هي ما تبغى تصير رائدة فضاء
    جربت العلاقه وما أعجبها وطلعت

  4. memo osama 5 November, 2015 at 04:05 Reply

    الفلم يروي واقع فالشاب تعرض في صغره لعلاقه غير متكافئه فهو في مراهقته كان على علاقه بصديقة والدته التي تكبره بأعوام فنتج عن ذلك شخصية غير متزنه من الناحيه الجنسيه وايضا الغنى الفاحش ساعد في ان يكون ساديا فيحصل على مايريد وبالطريقه التي هو يريدها ومن الطبيعي انبهار الفتاه بشخصيته وغناه الفاحش فهي فتاه في بداية حياتها وتريد شيئا مميزا وهو ايضا لم يترك لها مجالا في عدم التفكير فيه لانه كان يلاحقها مما جارى رغبتها في الانجراف في هذه العلاقه فاعتقد انها وافقت محاولة تغيره وعندما لم تستطيع وهذا واقع فمن المستحيل ان تغير طبعه حتى بالحب فافترقا في النهايه ولكن لم اتوقع ان يكون الفلم بهذه الاباحيه كان من السهل ايصال الفكرة من غير عرض المشاهد “الكثيرة” بالنسبه لفلم بهذه الاباحيه المقززه فالغرض هو انه ايصال فكرة وليس عرض فلم اباحي بحت
    واعجبتني جدا عبارة “في افلام يرسلوا المرأة للفضاء لانقاذ البشريه وافلام يرسلوها شبه عاريه لغرفة النوم لكي تجلد”
    وايضا المقارنه مع فلم توايلايت

  5. marutosama1979 26 April, 2015 at 12:18 Reply

    أنا شاهدت الفيلم بالأمس ولم أتوقع أن هذا هو الفيلم الذي أحدث ضجة قبل أشهر و اتفق مع الاستاذ / سامح على أنه من أكثر الأفلام التي شاهدتها إساءة للنساء و لكن من وجهة نظر آخرى كيف يمكن للمرأة أن تتقبل من تحب حتى و ان كان سيء الطباع او غريب الأطوار ” الحب و ما ادراك مالحب ” رغم أن مواصفات بطل الفيلم مستر جراي تتمناها اي فتاة فهو وسيم و غني و ناجح و شخصية بارزة و لكن خلف هذا كله نجد شخصاً مهوووووساً بالتسلط و التأمر و باستخدام الأساليب السادية الجنسية المضطربة التي تعبر عن فقدانه لعدد من الأشياء خلال حياته و لتجاربه التي يحاول من خلالها تمكين نفسه للسيطرة على شخص ومحاولاته الحثيثة منه لتوقيع اتفاقية امتلاك ولكن الادهى هو قبول الانسة اناستازيا لطلبات و رغبات مستر جراي و ارتياحها و تقبلها الى أن وصلت الى الحد الذي لم تستطع فيه التحمل لأنه وفي المقابل كان يعلوها الأمل في أنه و في وقت ما سيتغير و يبادر بأن يكون شخص طبيعي لا أقل و لا أكثر ماراح اقدر اقولك يا اناستازيا الا هااااااااااااردلك وبقوووووووووووة
    بالمناسبة انا حبيتك يا استاذ سامح لما كتبت ” لدينا صناع أفلام يرسلون المرأة للفضاء للمساعدة في إنقاذ البشرية وهناك آخرون يرسلونها عارية إلى غرفة النوم ليتم جلدها ” انا مو بس اصفقلك انا ارفع لك القبعة لأنه بعض الافلام تجعلك تتسأئل هل هذا هو ما جادت به ايديكم هل هذا غاية ماتستطيعون القيام به احيييييك يا استاذ سامح قرائتك للفيلم و مقارنتك له بفيلم توالايت تجعلني ارى انك تشاهد الافلام برؤية عميقة ماشاء الله تبارك الله
    بالنسبة لي اكثر شي اعجبني في الفيلم هي الموسيقى التصويرية لداني الفمان و الاختيار الجيد للأغاني اثناء مجريات الفيلم.

    سامحوني على الاطالة

  6. MAAN YAGHMOOR 11 April, 2015 at 15:26 Reply

    اول مرة اشوف مراجعة فيها جلد لتوايلات وفيفتي سوا هههههههه

  7. Mǿđê Bîñ Sǎđđîq 10 April, 2015 at 03:57 Reply

    (( لدينا صناع أفلام يرسلون المرأة للفضاء للمساعدة في إنقاذ البشرية وهناك آخرون يرسلونها عارية إلى غرفة النوم ليتم جلدها)) بعد هذي الجمله انا اصفقلك بحراآآرة
    الفيلم لم اشاهدة ولن اشاهده ومن قبل حتى التقيم او معرفتي للقصه من الاعلان يبدو فيلم سخيف

اترك رداً

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

شاهد أيضًا

الشتاء قادم .. Game of Thrones

Game of Thrones | لعبة عروش مُسلسل لعبة العروش او ما اُشتهر به بصراع العروش ، مُسلسل جبابرة ، انجاز ضخم وفخم ، وتُحفة فنية ...