البحر الأسود .. BLACK SEA

0

تتميز افلام المكان المغلق بالاثاره ورفع التشويق واظهار المعدن الحقيقي للشخصيات المتواجده في هذا المكان كثرت الافلام اللتي تدور حول هذه الفكره واحدها هو الفلم البريطاني black sea

فهل هو مثل بقية هذه الافلام ام انه يختلف عنها ؟ يصعب الاجابه عن هذا السؤال فالواقع حيث هناك الكثير من النقاط الايجابيه والاخرى السلبيه ، لنبدأ بالقصه يغلب عليها الاطار الدرامي البحت وبعض من المشاعر المختلطه لتضيف حركه لسياق الفلم ويتخللها بعض الدروس التاريخيه اللتي لابد منها لتكون في الصوره مع الابطال ومطلبهم الاساسي اما الشخصيات فكانت مزيج رائع من الروسيين والبريطانيين اللذين تجسد كل منهم دور مثل الغاضب ، الحاقد ، الجريئ وهكذا … فبتواجد جميع هذه الشخصيات في غواصه في اعماق البحار اعتقد ان هذا كافي ليعطي الفلم خطوه اولى نحو الشهره كان اداء الممثلين جيد وربما السبب يعود في كون اغلبهم لعبو ادوار جانبيه في افلام مهمه لنتحدث الان عن التصوير البعض قال بانه مزعج للعين إلخ .. ولكن في الواقع كان التصوير اعلى من الممتاز حيث وضع المشاهد في الموقف فقد بين لنا صغر الغواصه وانعزالها عن العالم الخارجي مما جعلنا نحن المشاهدون نتقمص مشاعر الممثلين بافتقادهم للشمس وللهواء النقي والشعور بالضيق من الغواصه والاخراج قد ادى دوره بفعاليه فقد كان لايقل عن امتياز التصوير .

الاحداث من البدايه كانت متوقعه بالنسبه لمشاهد تابع افلام من هذا النوع اذ تدور احداث الفلم عن مجموعه من خبراء الغواصات كانو يعملون لشركه فتم طردهم من قبل الشركه فعرض عليهم احد رفاقهم فكرة الذهاب للبحث عن الذهب النازي الذي اكتشفته الشركه من فتره ولكن لم تستطع اخراجه لانه يقع في المياه الاقليميه من ينظر بشكل عام سيعتقد انها رحله للبحث عن الكنز ولكن الحقيقه ان الذهب كان شبح التغيير الذي طارده الغواصه لاعماق البحر الاسود املاً في ان يلوح بطريقه سحريه مغيراً حياتهم للافضل ولكن خلال هذه الرحله لم يعلمو بانها مجرد استنزاف لطاقاتهم ومشاعرهم واظهاراً للذات البشريه الانانيه بطبعها من اعماق اعماقهم اذ كان الكابتن (جود لاو) الذي فقد عائلته بسبب عمله قد انضم للرحله فقط لاجل مستقبل افضل بقرب عائلته .

قدم جود لاو اداء يليق بمستواه السينمائي بمشاركة الممثل بن مندلسون الى جانب كل من سكوت مكناري ، توبياس مينزيس، غريغوري دوبريغين، مايكل سمايلي، كارل ديفيز وكونستانتين كابينسكي اداء رائع من قبل هؤلاء الممثلين الذين ساعدو بارتقاء الفلم ولاننسى السبب الرئيسي في هذا الارتقاء المخرج كيفن ماكدونالد الحائز على احدى جوائز الاكاديميه .

نهايةً الفلم ليس سيئاً وليس مميزاً على نحو كبير فنجاح الفلم يعود لاعجاب مشاهديه .

About author

أمَل

افلام وشوية حياة .

No comments

اترك رداً

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

شاهد أيضًا