House | الطبيب العبقري المتعجرف

1

” هذه المراجعة تحتوي على حرق لـلمسلسل..duh…لكنها أيضا تحرق أحداث كم مسلسل ” أختلال ضال, الوسيط الروحي, عائلة السبرانو “

– HOUSE –

ممكن يكون أكثر مسلسل سمعت عنه الكثير قبل مشاهدته بمدة طويلة والشكر يعود الى أخوي الي ازعجني فيه, فعًّرفني على الشخصية وقالي عنها الكثير مما خفف عنصر المفاجئة قليلا او هذا ما أعتقدته.

اقدر أقول انني كنت اعرف ما نوع الشخصية التي سأشاهدها لكن طبعا وقف شعر رأسي في أكثر من مناسبة بسبب مايستطيع هاوس فعله لـيكشف لغز يحتاج إجابة.

فكلام أخي عنه كان قبل مدة طويلة أيام الموبايلي الكنكت المشبوك بالمودم والسرعة كانت دايم بالحضيض يوم اول ما نقلنا للبيتنا الجديد قبل 4 سنوات. فـ نسيت بعض المواقف الي حدثني عنها لكني ابدا ما نسيت تعريفه لشخصية هاوس.

أتت نتفلكس الي أتمنى لها ” السداد والتوفيق ” الى الشرق الأوسط وحملت خبر قدوم مسلسل هاوس بعد ما سئلتهم عنه. كنت متحمس و مستعد صراحة لمشاهدة هاوس وأنتهيت منه بمدة ليست بالطويلة مع طبعا كم توقيفه بين بعض المواسم.

حقيقاً الحلقة التجريبية لم تحمل معها المفاجئات لي فـ للأسف كنت اعرف وش نوع من الشخصيات الي كنت بتابعها مثل ماقلت من قبل كله من اخوي الكلب لكن طبعا جريجوري هاوس لا يتوقف عن مفاجئتك طول المسلسل.

أفضل جزء أعجبني في  الـ Pilot هو بعد معرفة مرض المعلمة عندما أتى هاوس اليها في النهاية وقال نص جميل كان في محادثته :

” العرض هو الألم ” وهذا يشمل جميع الامراض في المسلسل…فـالألم هو الرابط بين الامراض.

وأيضا بعد محاولة طويلة لمعرفة مرضها تم علاجها بأكلها لحبوب فقط وهنا ديفيد شور ” الكاتب ” يبين لك أن بعض الامراض علاجها بسيط مهما صعب تشّخصيها وهذا نوعا ما يهيئك لكامل قضايا المسلسل ,صعب تشخيصها لكن من السهل معالجتها.فهو ترجم هذه المفهوم في الحلقة الاولى وهذا يبين مدى أهميته. وهذا حقا ما يلعبه المسلسل طول حلقاته. قضية علاج و سوالف أخرى تجعلك تنتمي الى الحلقة بعيدا عن المصطلحات الطبية.

ديفيد لعب بطاقة رابحة جداً جداً بـتبني شخصية هاوس في مسلسل طبي فالتعقيدات طوال المسلسل وذكر الكثير والكثير من المصطلحات لن يتطلب معجزة لفهمها خصوصا أن المسلسل لديه طاقم استشاري طبي, ففي احد المرات عرفت علاج مرض قبل ذكره عندما وقفت وبحثت عن المرض بسبب ردة فعل المرافق للمريض في أحد الحلقات ” طبعا المريضة لم تكن أساس الحلقة بل كانت شخصية ثانوية “. فـ لو تم اخذ الشخصية في مسلسل تحقيق مثلا لكن ممل نوعا ما لان التلفاز أكتفى بهذا النوع العقيم ولعل أميزها كان The Mentalist.

حقيقاً مسلسل ” الوسيط الروحي ” كان مميز في بدايته والسبب يعود لباتريك وما كان يسعى اليه لكن للأسف المسلسل فعليا أنتهى في الموسم الثالث فـ الكاتب انهى المسلسل في الحلقة الأخيرة من الموسم الثالث لكنه رجع وحاول يمطط وبدء وابل من الحلقات العادية وانتهت رحلة باتريك جين بالربع الأول من الموسم السادس ولازال يستمر المسلسل بالسوء بطريقة سحرية مكنته للوصول الى موسم سابع ونهاية متوقعة مملة لمسلسل كان ممكن يكون عظيم لو تم عرضة بشبكة مثل Showtime أوHBO .بسبب أن حلقات التي تسمح بها الشبكتين لكل موسم ستجعله يكون مركز بالقصة أكثر و أكثر.

نرجع لهاوس..ديفيد شور فعل العكس هنا فـ لم يقدم الحل لمشكلة رجل هاوس ولم يجعلها شيء رئيسي في اخر حلقة من كل موسم مثل ما فعل كاتب ذا منتلست لشخصية رد جون التي انتهت نهاية مخيبة جداً. ديفيد فاجأنا بحوادث اخرى  في المسلسل وطبعا كلها كانت تتعلق بـ هاوس لكن ليس عن رجله فقط وهنا يعلمك أن مصيبته مو برجله.. طبعا الكًّتاب ساعدوه جداً فهو لم يقم بكتابة جميع الحلقات فلهم الامتنان والتقدير منا. إذا دعوني أسئلكم وأقول لماذا ذا منتسلت فشل؟

سأوسع من الإجابة هنا بشكل كبير:

في بداية كل مسلسل الشخصية الرئيسية تستطيع أن تتغير في حلقة الـ Pilot فقط. فأن حدث ذلك فأنها ستستمر بالنزيف ” مجازيا ” طوال المسلسل وتواصل مفاجئتك و لا تتغير ابدا ولا يتم ابدا حل المعضلة في وسط المسلسل ” مثل ما حدث مع ذا منتلست ” والامر الوحيد الذي يمكن أن يحدث في النهاية هو هل ستتعافى الشخصية ام لا أو هل ستنحل المعضلة أم لا. و طبعا هذا يختلف من كل مسلسل الى اخر…لكن دائما ستجد هذا المفهوم في المسلسلات التي تحكي عن شخصية واحدة.

حقيقاً هذا لم يحدث في مسلسل هاوس اذ هو كان على ماعليه قبل بداية المسلسل أي لم نرى حالة التغيير الجوهرية أقصد “عندما شُخص هاوس واداركه لامر ساقه للابد, واتخاذ القرار بعدم قطعها ” كل هذا لم يحدث في الـ Pilot بل حدث من قبل لكن تم ذكرها فيها وهذا كافي جداً للاعتراف بمعرفة ماذا حدث و حتى لو لم نرى هذه الاحداث.

لكن هنا مثال بسيط يوافق تماما كل ماقلته من قبل.

“والتر وايت والتغير الجوهري في الحلقة التجريبية “عندما شُخص بالسرطان و الأخذ بالقرار بتصنيع الميث مع جيسي ليعتنئ بعائلته ” ماديا ” الى أن يحين أجله لكن استمراره في صنع الميث طوال المسلسل ومفاجأته لنا و عدم توقعنا ماذا سيفعل في في كل خطوة قادمة و كمية الجرائم التي فعلها هذا ما أقصده ” بالـنـزيـف “…أنظروا لهويته في البداية و أنظروا ما فعله طوال المسلسل. المسكين نزف لين قال بس والى أن انتهى المطاف به لترك عائلته له والتضحية بنفسه.

ومثال اخر لرائعة ديفيد شيس ” ذا سبرانوز” مثل ماشرحته عن مسلسل هاوس..حيث لم نرى التغيير الجوهري في الحلقة لكن رأينا جروح توني طوال المسلسل وكم احببناه رغم كل فعائله لزوجته وكم اردناه أن يتغير الى الأفضل لكن لم يحدث هذا “حمدلله” لان هذا مايعًّرف شخصيته…و لا يمكن أن يتغير ابدا فـ لو حدث كان سينتهي المطاف فيه مثل مسلسل ذا منتلست..وسأذكر حدث مهم جداً جداً وهي حادثة المستشفى في الموسم السادس…فـ عندما خرج ” تـونـي” من المستشفى بعدما كانت كارمن ملازمته, طول هذه الفترة المليئة بالامل والخوف هناك جملة قالها في احد جلساته مع الطبيبة النفسية وسأكتب بالمعنى. قال “بعد كل ما فعلته كارمن لي, تتوقعين أنني سأخون ذلك؟” طبعا تطلب الامر مرور وقت فقط ليرجع ما كان عليه و كأن شيء لم يتغير. حيث أن الامر واضح وهو أنه لن يتغير أبدا.

وهناك جملة قالها هاوس في الموسم الخامس في الحلقة الأولى واقعية جدا.. قال: ” الوشوك على الموت لا يغير شيئا, الموت يغير كل شيء ” وهنا ارجع وأقول “الشخصية لا تتغير ابدا بل تستمر في النزيف “مجازيا” وفعل ما يفاجئك طوال المسلسل”.

أكثر هذه الشخصيات التي تتصرف وتفعل أشياء مغيظة جداً , نرى أنفسنا نحب مشاهدتها ,لماذا؟ أعتقد الإجابة على هذا السؤال هو ” الجروح “. ليست هناك شخصية كاملة في أي عمل و ان كانت فلن نتعاطف معها. الجروح هو الذي يجعلنا نتعاطف مع أكثر الشخصيات حتى لو كان يفعل ما نكره تماما وفي الحقيقة اذا رأينا جروحهم سنعجب فيهم سواء قليلا او كثيرأ.

اطلب منك يا عزيزي القارئ أن تختار اكثر شخصية تحبها و لا تمانع أن تعيد مشاهدتها مره أخرى…اطلب منك أن تسأل نفسك لماذا تحبها، ما الامر الذي يجعلك تعيد مشاهدة عمل أنهيته بغض النظر انه كان ممتع…اتوقع من مستحيل أن تحب عمل سينمائي او تلفازي بدون ما تحب شخصياته. الجروح تجعلنا نحب الشخصية ونتعاطف معها بعد ذلك نريد منها أن تتغير الى الأفضل لكن هذا الشيء يجب أبدا أن لا يحدث فقط في ” نصف المسلسل ”  وطبعا الامر يختلف بين الكثير من الشخصيات ومدى عمق جروحها.

نرجع لهاوس…في الحلقة 16 من الموسم الخامس.

في هذه الحلقة نرى بصيص من الأمل لهاوس ليتخلص من ألمه…تبدأ الحلقة كالعادة عن قضية فـتسير الاحداث وتبدأ شكوك و يلسون و كادي عن تغير حدث في هاوس و يواجهونه في مكتبه ليتفأجون أنه مغمى عليه و توقف عن التنفس ” بعد أستغراب كبير جداً من ويلسون وكادي أنه كان بمزاج جيد في بداية الحلقة “… بعد أنعاشه في مشهد ظريف من فورمان عن طريق قرص حلمتيه…يحاول هاوس أن يكون فظا كعادته ليزيل الشكوك قليلا….تحاول الشله معرفه ماذا حدث و هاوس يرد و يقول أنه اخذ الكثير من الفاكودين وهذا ما بالأمر.يخرج هاوس من مكتبه و يرمي ويلسون قنبلة ويقول لكادي أنه يتعاطى الهروين لانه سعيد ” منتشي “. أستنتج فورمان بعد أحداث حدثت بالحلقة أن هاوس يشفط من الهروين فـيتصل على ويلسون و يخبره بما أستنتجه وهذا ما سبب توقفه عن التنفس و عدم ملاحظته لاشياء يلحظها دائما.يغلق ويلسون الهاتف ويطلب الخمور ليحتفل مع هاوس ” لانه خدع الموت ” طبعا هاوس قفط أم أمه وقال ما بـمخ ويلسون بالكامل لان اذا شرب الخمر بيخاطر بنوبة عدم تنفس أخرى.فيكسر هاوس حبل تفكير ويلسون ويشرب قدامه ويسحب عليه في المطعم…بعدها ويلسون يلحقه و يكتشف أنه رجَّع ماشرب بالكامل ” عن طريق التقيأ “…يعترف هاوس أنه يتعاطى الميثادون ” مسكن ألم ,يعمل على تثبيط مستقبلات الألم في الجهاز العصبي المركزي..هالكلام من ويكبيديا ” طبعا الميثادون أدماني حاله كحال الفياكدوين..وفيه أحتمالية أنه يسبب الموت لكنه يقضي على الألم…ليس كمثل الفاكدوين الي يساعد على تخفيف الألم فقط. تنتهي المحادثة برمي هاوس لعصاه في الزباله ” الله يكرمكم” ويمشي بدونها..بعد ذلك تأتي كادي و تواجه هاوس وتقول أنك اذا أستمريت ستقتل نفسك..و ترمي عليه كلام وتقول أنه لا يستطيع تعاطي الميثادون و هو في مستشفها ” كنوع من التهديد” بدون تردد يرد هاوس أنه سيستقيل  ” ركزوا على قراره هنا ” يأتي و يلسون لشقة هاوس و يتفاجئ أنه حلق ذهنه و نلاحظ ” التغيـيـر” في وجه هاوس, يواجه ويسلون كادي ويقنعها بالموافقة على تعاطيه الميثادون “الي ممكن يسبب له الموت ” أخيرا توافق كادي و تعطي هاوس جدول دقيق لجرعات تحت الاشراف…الخ ” وتقوله ارجع لنا و يوافق بدون جدل لانه يعرف أنه ينتمي الى هذا المكان. في نهاية الحلقة ” تأتي الصدمة ” كادي تأتي لـهاوس وتعطي جرعة من الميثادون لـيتناولها..يرفض هاوس و يفاجئنا بقراره وهو ” ترك الميثادون ” لانه خلق حالة مرض في نفس الحلقة اذ أن المريض كان مافيه الا العافية عندما أتى للمستفى وبسبب موافقة هاوس على أختبار من الختبارات على المريض سبب حاله له, يقول هاوس: أنه كان بمزاج جيد وتصرف بلطف لانه لم يكن يتألم. ترد كادي وتقول : انك لا تحتاج الى الألم لتكون طبيبا جيدا وتتهمه بأنه خائف من أن يكون سعيدا وخائف من التغيير وتكمل: كل ما تملكه هو ذكائك, فـ اذا تعرض للخطر فـ أنت تعتقد أنك لا شيء. يتخذ هاوس قرار بعدم أخذه للابد ويقول لها بعد الاستناد الى عصاته ” هذه النسخة الوحيدة التي ستحصلينها مني.” تنتهي الحلقة…

عزيزي القارئ تتحدث عن ” المخاطر ” ؟ أحدثك عن كتابة مسلسل هاوس..وهذا سبب كتابتي لـ أحداث الحلقة فوق عشان بس أبين لك كيف هاوس يقدر يأخذ أي طريقة و يخاطر مهما كانت النهاية حتى اذا كان بقاءه في المستشفى يشكل عائقا, سيكسر هذا العائق لـيتخلص من ألمه ” جروحه ” لكن للأسف هذا الطريقة كانت ستؤثر بذكائه.أعتقد كانت هناك اكثر من طريقة طول حلقات المسلسل لكن حبيت أذكر هذه الحلقة.

ونكمل في الموسم السابع…من أفضل حلقات المسلسل على الاطلاق كانت:

حلقة 15 في الموسم السابع بعنوان ” مفاجأة مذهلة “

والتي أعادت الأمور الى مكانها الصحيح. عندما كانت علاقة هاوس و كادي أقوى مما كانت وكان هناك بصيص أمل أن هاوس يستطيع أن يتغير بعد أن بدأت علاقتهم في الحلقة الاولى من الموسم السابع…. في حلقة 15 رجع هاوس لتناول الفيكودين عندما شعر بالخوف من أنه سيبقى وحيدا بعدما تم أدخال كادي للمستشفى وحياتها كانت مهددة بالموت. الاحلام في الحلقة, ماذا تعني؟

يقال أن أحلام عبارة عن رغبات وما يظهر في الاحلام هو ما نشعر به و طبعا دائما تكون الاحلام غريبة جدأ وليس لها بداية أي لاتعرف متى وأين وصلت الى مكانك او موقعك في الحلم ” و هذا ماحدث في الحلقة ” في هذه الحلقة يتم شرح الكثير من الأفكار لشخصيات عن طريق الأحلام بدون ذكرها هذه الأفكار بألسنتهم اذ هذا مايفكرون فيه….عندما كان هاوس و كادي محاصرين لمواجهة ضد فرقة عسكرية حاملين الأسلحة وينتظرون خروجهم..كان هاوس جالس بجانبها يأكل الشكولاتة في مكان يؤكد أنك لا تستطيع الاختباء من هذه المواجهة…ينتهي الحلم بخروجهم لمواجهة الفرقة لكن تتفاجىء كادي باختفاء هاوس!!! أين هاوس؟!

هو بالفعل تركها في نصف الحلقة عندما أنتكس الأنتكاسة الفظيعة ورجع لـ تعاطئ الفيكودين…طبعأ نحن لم نرى المشهد لكن رأينا مشاعر ” مخاوف ” كادي تتحول لحلم و من حلم الى حقيقة وهذا ما كانت متخوفة منه و بالأحرى هذا ما شعرت به ومن الممكن من اول ماتنومت في المستشفى ظلت تفكر فيه الى أن ظهر في أحلامها…قصاصة كتابية رائعة في مشهد الحلم اذا ركزتوا عليه بالكامل و لا ننسى جزء ” مواجهة الفرقة العسكرية ” اذ يعني الحياة او الموت.

 أيضا كان هناك حلم عن هاوس يأخذ عصاته ويعاملها كسلاح وكأنها ” منقذ ” بالنسبة اليه ضد الاخرين وتضعه في منزلتهم  وهو أعرج فهو لم يكن في كرسي متحرك طوال المسلسل وهذي كانت الفكرة الاصلية قبل تحويلها الى عصا بدل الكرسي.

 وماذا عن مشهد الغناء؟ حقيقا لم افهمه كليا لكن لو تمعنتوا في الألوان لكن الامر مختلف. الألوان تساعد في شرح بعض المشاهد ونظرة الكاتب عندما يصف مشهد ولا يريد أن يقدم إجابة مباشرة…في ذلك المشهد ” الحلم ” كان يحمل لون الأحمر و الأبيض والأسود المائل للأزرق قليلا.. اتوقع تستطيع أن تشرح ما ترمز اليه الألوان ياعزيزي القارئ.

واذا كنت تريد أمثلة أخرى عن الأفكار الغريبة التي تعكس رغبات و مخاوف الشخصية ارجع لكومة المشاهد في أحلام ” توني سبرانو”.

تنتهي الاحلام و ينتهي علاج كادي خارجة من المستشفى متعافية, لكن تذهب وتواجه هاوس عما إذا رجع لتعاطي الفيكودين بدون سؤاله. وتقول أن عقلها الباطني حذرها من هذا الشيء,  يبرر هاوس ويقول أنه أنتكس بسبب أن كان خائفا من أن صديقته ستموت. ترد كادي وتقول أنك تتعاطئ لئلا تشعر بالألم. وتقول كادي سطر يعًّرف مشكلة هاوس: الألم يحدث عندما تهتم. لا تستطيع أن تحب شخص بدون جعل نفسك تتقبل بمشاكلهم ومخاوفهم.

تنتهي علاقتهم و وينطفئ ضوء عميق كان ممكن يغير شخصية هاوس ويجعله أفضل. قمة الإحباط والخسارة في محاولة استرجاع كادي والأدراك أنه لن يستعيدها ابدا, و لذلك ينتهي الموسم قبل الأخير بصدمه غرفة المعيشة بالسيارة و الاعتراف بخسارتها في مشهد الشاطئ.

نرجع الى الوراء قليلا…طبعا لم تكن المواسم جميعها قوية لكن الموسم الرابع يعتبر أفضلهم..الرابع كان من أفضل المواسم الي ممكن تشوفها في حياتك, كمية إبداعية في الموسم لا متناهية اذ ينتهي الموسم الثالث بتفرَّق الفريق كلهم و يبقى هاوس وحيدا…مخاطرة موفقة جدا لسائر أحداث المسلسل, نادر جدا يصبح أي مسلسل متفوق على مواسمه السابقه اذا تمت مخاطرة من شأنها تضع تحدي جديد كـ خلق شخصيات جديدة وأحداث كذلك للشخصيات الجديدة بعد الاستغناء عن ممثلينه الرئيسيين ولو لمدة معينة كما حدث هنا اذ بعضهم رجع بعد مدة…نرى بعض الاعمال ينحدر مستواها اذا تغيرت بعد أستبعاد احد الشخصيات لكن الموسم الرابع يتخطى هذه المخاطرة بجدارة بقدوم شخصيات مثيرة للاهتمام أكثر ويقلب الطاولة رأس على عقب وهذا ما أقصد ” بالمخاطرة كتابيا “…في البداية عانيت من شخصيات التي كان تمثيلها ليس جيدا لكني سئلت نفسي هل سبب الفرق الكبير جداً بين جميع الممثلين و ممثل شخصية هاوس هو أن نعرف الفارق الكبير بين الشخصية الرئيسية و الشخصيات الأخرى؟؟ ممكن, لكن هذا الشيء ما يستبعد أنهم كان قادرين على اختيار ممثلين أفضل واولهم لشخصية ويلسون الي كان مناسب كـصديق لهاوس ” أعتبرها من أفضل الصدقات في عالم المسلسلات ككل ” ولكنه كان سيء في تلبس شخص مصاب بالسرطان للأسف لم اتعاطف كثيرا مع الشخصية رغم معرفتي له لمدة ثمان مواسم. هناك نقطة مهمة يجب علي ذكرها والتي لم أراها بوضوح في جميع المسلسلات ” الطويلة ” عدا هذا المسلسل…الا وهي تعامل الشخصيات مع هاوس و تفهمهم له في سائر المسلسل اذ في بدايته تلقى محد يتحمله و لا يعرفون بما فيه الكفاية لعدم الحكم على شخصيته في كل قرار يتخذه لكن عندما تتقدم في المسلسل تراهم اختلفوا جدا في معاملتهم لـ هاوس بعد أن فهموه وحتى أن لم يكن بشكل كامل. ” أحساسي يقول أنهم وضعونا بمكان الشخصيات “. صراحة حسيت أني سأظلم جانب مهم بالمسلسل اذا لم أذكر هذه النقطة. . المسلسل يضع الخطوات الاخيرة لنهايته عندما نقترب منها فـتنتهي احدى حلقاته عندما يشًّخص ويلسون بمرض السرطان.

كانت مفاجأة لاني بالطبع مثل الكل توقعت سوف تتم محاولة حل مشكلة رجل هاوس لكن المسلسل يخدعك ويخبرك أن مشكلة ليست في رجله بل في هاوس نفسه, و سأتكلم عن النهاية بعد قليل لكن أردت أتكلم عن أمر حتى لو أنه واضح وهو شقة هاوس التي تحمل الحرف B و أسم ويلسون قريب لـواتطسون. حسناً أتوقع ما أحتاج اشرح.. ديفيد شور قال هناك تشابه بين هاوس وهولمز وأتوقع المسلسل كرًّم الشخصية بظهور عنوان 221 بيكر ستريت على هوية هاوس في أحدى الحلقات.

النهاية

الحلقة كانت تتكلم عن هواجس هاوس ” والتي أتت كـشخصيات لئلا يصعب فهمها ” و قدمت مريض يعمل كـسمسار أسهم ” والمعروف أن هولاء جشعيين لا يحبون سوى أنفسهم ” هذا المريض كان تعيسا وهذه ” ليست مصادفة بالطبع ” تأتي هواجس هاوس كـشخصيات و بعضها يعني بكلامه أن هاوس لا يجب عليه الأستسلام لحالته ككل وأنه يستطيع أن يتغير والبعض يخبره بالعكس…تأتي كاميرون ” كـهاجس طبعا ” و تقوله أن يستحق الموت لكن ليس كـعقاب بل كـ مكافأة لانه عانى بما فيه الكفاية…شخصيا لا أعرف ناس بهذا التفكير ولله الحمد لكن أكيد هم موجوديين و يفكرون كـأفكار كهذه أو على الأقل تُشابهها التي تمنعهم من المحاولة الى التغيير الى الأفضل و تقنعهم للأستسلام لحالتهم, بعد كلام كاميرون المهم جداً يتضح لنا أن هاوس  أستسلم ولو لبعض دقائق وهنا ننتقل الى المريض فـيتم الكشف أن المريض قرر مساعدة هاوس على الخروج من ورطته ” التي بإمكانها أدخاله للسجن وتفويت هاوس قضاء اخر شهور لـويلسون معاه بعد ما قرر ويلسون عدم مساعدته على ورطته لانه لن يكون بجانبه طول الوقت وهذا الشيء سيمنعه من التغير اذ أن هاوس سيعثر على شخص أخر و يستند عليه تماما مثل ما فعل مع ويلسون طيله المسلسل “. بعد ما عرف هاوس أن المريض يريد أن يساعده يرد هاوس عليه بكلام واقعي جدا…يقول حبيبنا :  حين كنت تعيش لم تفعل شيئا لأحد ولم تهتم , والان أنت تحتضر أصبحت مستعدا لمساعدة شخص غريب!!! الكثير يقال في هذه الجملة. نكمل مع كاميرون ” كـهاجس ” بعد ماعرفت أن المريض قرر مساعدته…تتهم هاوس أنه جبان جداً وعدم الاعتراف بذلك يجعله أكثر جبنً, وأنه كان يحاول الجدال حتى القدر يجعل قراره خارج سيطرته ” طبعا لانه كان خائف من التغيير “. يعترف هاوس أخيرا و يقول ” انت محقة, لكن أستطيع أن أتغير “. ويهم هاوس بالنهوض والخروج من المستودع المحترق و بعد نظرة من ويلسون من بعيد ينفجر المبنى و هاوس بداخله. وهنا يتضح أنه مات ” ولم يستطع أن يتغير قبل فوات الأوان “. طبعا يتم خداعنا ولو بشكل بسيط و غير ماكر لكنه كان يحمل معاه فكرة جوهرية جدأ…بعدها يتضح لنا أن هاوس لم يمت…بعد مقابلة و يلسون له ويقول ويلسون لـهاوس : انت تدمر حياتك و لا يمكنك التراجع عن هذا , ستدخل السجن و لن تستطيع أن تصبح طبيبا ابدا. يرد عليه وكأنه صفع ويلسون  صفعة قوية : انا ميت يا ويلسون , كيف تريد أن تقضي أخر خمس أشهر من حياتك ؟! نقترب للنهاية عندما يذهب هاوس و ويسلون بدراجتهما و يحاول ويلسون أن يكون دراميا عن مرض السرطان فـ يقاطعه هاوس و يقول : السرطان ممل. ” وهذا ما قاله في أول حلقة من المسلسل “. ينتهي المسلسل وهم يقودان دراجتهما مع كلمات معبرة من أغنية Enjoy Yourself .

Enjoy yourself, it’s later than you think

Enjoy yourself, while you’re still in the pink

The years go by, as quickly as you wink

Enjoy yourself, enjoy yourself,

It’s later than you think

نهاية كانت ممتازة ومناسبة لشخص كان تعيس وهي نوع من النهايات الي تجعلك ترجع للمتابعة افضل حلقات المسلسل سعيدا, فالنهاية لم تكن حزينة ولا سعيدة أيضا لكنها كانت مرضية جدا اذ أننا نستطيع أن نقول أن هاوس سوف يتعافى. والحقيقة أن الحلقة الأخيرة لم أكن راضي عنها في المشاهدة الأولى لكن غيرت رأي تماما بعد المشاهدة الثانية.

قبل لا أنتهي أحب اذكر كم حلقة للمسلسل الي ساعدتني في فهم شخصية هاوس وهناك أكثر من حلقة طبعا لكن أخترت 5 حلقات فقط :

S02E02   ” تشريح الجثة “

“يحاول هاوس و فريقه حل قضية لـطفله مريضه بالسرطان بعد الشك أن الشجاعة قد تكون عرض من أعراض مرضها “

ينزعج هاوس في البداية بعد معرفة أن الشجاعة هو أحتماليا عُرض من أعراضها.

ويقول لـويلسون: إن كنت تحتضر, يحبك الجميع فجأة.

ويلسون: أنت تحمل عصا, ولا أحد يستلطفك حتى.

يرد هاوس بقوة: لست مريضا بمرض قاتل بل مثير للشفقة وحسب, أنت لا تتخيل الأشياء الني يفوتها لي الاخرون.

بمعنى أن الكثير لا يحترمونه لكن يشفقون على حاله مهما فعل وهذا مثير للسخرية قليلا اذ كنا نتفجأ بفظاعة ما يستطيع أن يفعله هاوس للاخرين لكن كل ما أتت قضية صعب حلها او تدخلت حاله رجله في أي امر من الأمور نشفق عليه وعلى ما ألت الأمور اليه ليصبح على هذه الحال وخير مثال هو عندما كان هاوس وحيدأ يعمل عملية جراحية على رجله في حوض حمامه لاستخلاص العلاج الذي أستخدمه بعد معرفته أنه لم يكن مفيدا في الموسم السابع…ويا كثر الاحداث التي نقف دائما فيه صفه لئلا نراه يعاني فقط.

نرجع للحلقة..رأينا هاوس مدى تفهمه للمريضة  و الجلوس بجانبها في نصف الحلقة و هي تملك الشيء الذي لم يملكه هاوس ابدا. الشجاعة في مواجهة ألمه..هاوس كان يتهرب من ألمه, نعم كان جريئا في أكثر من مره لكنه ابدا لم يستطع مواجهه ألمه و حلقة 15 من الموسم السابع خير دليل.

تنتهي الحلقة بعلاج الطفلة و معرفة الجميع أن ليس لديها الكثير لتعيشه لكن كانت عيناها مليئة بالامل.

يذهب ويسلون الى هاوس ويقول:

انها تستمتع بالحياة أكثر منك وهي قد تعيش أكثر منك.

طبعا هاوس لم يلقي أهتماما في كامل اللقطة…لكن الحلقة تنتهي بأخذه جولة على دبابه بعدما قالت له الطفلة أن الطقس جميل اليوم..شرايك تتمشى؟.

اذ أن هاوس يهتم جدا لكن ليس بالطريقة التي تريد أن تراها.

 S03E07″ أبن مريض الغيبوبة “

هاوس يفيق رجلا من غيبوبة دامت لعشر سنوات فقط لمعرفة تاريخ العائلة لحل مرض ” لغز “.

حلقات هاوس الذي يكون فيها المرضى متلاعبين أو أذكياء نادرة وهذي أفضلها.

ككل كانت ممتعة جدأ واجابة هاوس لسوالين مهمين جدا الذي تم سئلهم من قبل الرجل الذي أفاقه.

المريض: لو كان تريد سماع شيء واحد من والدك, ماذا سيكون ؟

هاوس:كنت محقا , فعلت ماهو صحيح.

بكل تأكيد أن ما كان يقصده هاوس هو ما أراده هو أن يعترف والده به, بعدما رفض هاوس بـقطع ساقه و بقاءه على هذه الحال..اذ تبين لنا أن أب هاوس يكره أن يراه بهذه الحاله بعد ما زاره في مكتبه في احدى الحلقات…تضحية التي رائها هاوس الزامية بالنسبة اليه.

السوال الأخرى:

المريض: لماذا أصبحت طبيبا؟

هاوس يتلاعب بالإجابة أولا لان ما حدث حقا كان عميقا و خلّف على هاوس أثر كبير. يحكي هاوس انه عندما كان في عمر 14 ذهب للمستشفى بعد إصابة صديقه عندما كانوا يتسلقون الصخور معا. يصف هاوس حارس الباب الذي كان طبيبا من قبل و كان يعلم أن الطاقم الطبي لم يحبوه فهو لم يكن يحاول معهم ولم يتصرف كأنه واحد منهم, فـ الطاقم لم يتوقعوا انهم سيحتاجون اليه او أن لديه ماينفعهم الا عندما احتاجوا اليه, فـفي النهاية ليس هنالك شيء مهم غير أنه كان محقا وتم سماعه من قبل الطاقم بغض النظرعن ماهيته او شاكلته..ننظر قليلا لشكل هاوس و شعره الغير مرتب و تصرفاته ضد الفريق و ننظر بالاخير مايحدث بالنهاية و أستماعهم لهاوس واعتراف بعبقريته عندما يلزمون بذلك.

حلقتي S04E15&16

من أفضل القضايا وأشدها أهتماما, رأينا مدى هوس هاوس و أنه سيفعل المستحيل لحل لغز.

E15 ” رأس هاوس”

بعد أستقياظه في نايت كلوب يخرج هاوس منه وإذ يرى حادث باص ومن هنا تبدأ التساولات التي أدت الى الاحداث مشوقة جدأ…يبدأ بمحاولة تذكر ماحدث وكيف أنتهى به المطاف الى ماهو عليه…نرى بوضوح الى أي مدى سيذهب هاوس لحل لغز خلال مشاهدتنا للحلقتين…فيبدأ بالتنويم المغناطيسي الي أدى الى قدرته على شم الروائح فتبدأ الهلوسات ويحاول معرفة مالذي حدث حقا., وبعدها ينتهي به المطاف الى إعادة تشبيه تلك الليلة من خلال طلب الجميع بالتشبه بالركَّاب في باص في وضح النهار والكارثة الذي فعلها هو أخذه لعقار “فايزوستيغمن, دواء للزهايمر و يجعل العقل يعمل بسرعة مفرطة ويزيد من سرعة خلاياه العصبية لرفع قدرة ذاكرته “…يحصل هاوس على نصف الإجابة بعد أن توقفه قلبه..كان مشهد “واتذفاكي” حرفيا. يتذكر هاوس أن من كان معاه في الباص هي أمبر والحادث أدى الى ضرر بـقلبها.

E16 ” قلب ويلسون”

يقترح ويلسون في سيارة الاسعاف تبريد أمبر وعدم أنعاش قلبها الى أن يُشًّخصو حالتها و يوافق هاوس ليتم منحهم وقت للتفكير..تظهر أعراض كثيرة و أسئلة و أجوبة التي لا تودي الى أي نتيجة مرضية..يقترح هاوس بشكل جنوني تحفيز عميق لدماغه عن طريق تدفقات كهربائية التي بأمكانها ايقاظ ذكريات مُفصلة…طبعا ترفض كادي و بعد مرور الاحداث يطلب و يلسون من هاوس المخاطرة بحياته ليقوم بالعملية الذي كان يريدها… ويقول ويلسون ماذا لو كان هنالك شيء عالق داخل عقلك؟…وهنا نتوقع فقط من هاوس القبول والقيام بالعملية..وبعد فوات الأوان يتم معرفة أنها مصابة بتسمم مضادات الفيروسات الذي أدى الى نزيف بالدماغ. يتم أنعاش أمبر ويتم معرفة أن تعاني من تضرر أعضاء الحيوية و لا تستطيع أن تخضع لزراعة قلب…ليتم كشف أن مافعلوه في سيارة الإسعاف كان خاطئ وهو بعدم أنعاش قلبها وتبريده بدل من ذلك.

حلقتين مليئة بأحداث “وتذافكيه” و هاوس فعل المستحيل ليعرف الإجابة التي جعلته يخسر ويسلون ” موقتا ” في الموسم الخامس.

S07E15

” مفأجاة مذهلة “

شرحي للحلقة فوق هو ماجلعني اضعها في القائمة بكل جدارة.

أول مراجعة أكتبها وأتمنى أني وفيت المسلسل حقه اذ أني انتهيت منه قبل أسابيع وأتمنى أن تعذروني اذا نسيت ذكر احداث جوهرية في المسلسل اذ انني لم اشئ ذكر أحداث المسلسل كاملة بحيث ستقرون ماحدث فقط لكني أخترت بعض الحلقات الي اشوفها جوهرية في فهم شخصية هاوس….الى اللقاء الى مراجعة قادمة بأذن الله.

 

About author

ThePhantom

Focus on the good times.

1 comment

اترك رداً

شاهد أيضًا